"قراصنة الكاريبي" يحتفظ بصدارة إيرادات السينما بأميركا

تم نشره في الثلاثاء 25 تموز / يوليو 2006. 09:00 صباحاً

لوس انجليس- احتفظ فيلم "قراصنة الكاريبي.. صندوق الرجل الميت" بصدارة ايرادات السينما في اميركا الشمالية للاسبوع الثالث على التوالي محققا 35 مليون دولار.

وهذا هو الجزء الثاني من فيلم"قراصنة الكاريبي.. لعنة اللؤلؤة السوداء" ويدور حول عودة الكابتن جاك والمبارز ويل ترنر وخطيبته المزعجة لمحاربة الشر. والفيلم بطولة جوني ديب واورلاندو بلوم وكيرا نايتلي.

وجاء في المركز الثاني فيلم الرسوم المتحركة الجديد"المنزل الوحش" محققا ايرادات قدرها 23 مليون دولار.

ويدور الفيلم في اطار من التشويق والرعب حول منزل يخشاه الجميع ويقطنه رجل عجوز اعتاد أخذ اي شيء يصل بطريق الخطأ الى حديقته. ويحاول ثلاثة شباب كشف الغموض بعد وفاة الرجل خاصة بعد ان بدأ المنزل يأخذ نفس سمات العجوز ويبتلع اي شيء يصل اليه.

وفي المركز الثالث جاء الفيلم الجديد"السيدة في الماء" محققا ايرادات تذاكر 18.2 مليون دولار.

ويدور الفيلم حول مشرف على مجمع للشقق السكنية ينقذ ما يعتقد انه امرأة شابة توشك على الغرق في حمام سباحة يقوم بإجراء صيانة له ليكتشف انها احدى شخصيات القصص الخيالية وتحاول العودة الى عالمها. ويسعى المشرف لحمايتها ممن يحاولون ابقاءها في عالم الانسان.

وتقهقر من المركز الرابع الى الثالث فيلم "انت وانا ودوبري" محققا ايرادات قدرها 12.8 مليون دولار.

ويدور الفيلم حول كارل ومولي اللذين يبدءان حياة جديدة كزوجين معا في منزل جميل ويعملان في وظيفتين مستقرتين ولكن المنغص الوحيد لهما هو راندي دوبري غير المتزوج صديق كارل وهو اعزب وبلا عمل. ويستغل دوبري وقت فراغه في التواجد لفترات كبيرة مع مولي واكتساب شعبية لدى الجيران ووالد الزوجة.

وتراجع من المركز الثاني الى الخامس فيلم"الرجل الصغير" محققا مبيعات تذاكر قيمتها 11 مليون دولار.

ويدور الفيلم حول رجل يسعى بشدة لان يكون أبا لدرجة انه يخطئ ويتبنى لصا قصير القامة ذا وجه طفولي. والفيلم بطولة الشقيقان شون ومارلون وايانز.

التعليق