النوم على المعدة أفضل صحيا

تم نشره في الثلاثاء 25 تموز / يوليو 2006. 10:00 صباحاً
  • النوم على المعدة أفضل صحيا

 

طوكيو-اكدت دراسة طبية يابانية أن النوم على المعدة أفضل صحياً ونفسياً من النوم على الظهر وخاصة لمتوسطي العمر لما يساعدهم على تلافي آلام العمود الفقري والظهر وتيبس الكتفين.

وحسب الدراسة التي أجراها مستشفى" سانت لوكس" في طوكيو على مجموعة من المتطوعين كانوا يعانون صعوبات في النوم أو الاستغراق فيه, فإن الأوعية الدموية قرب العمود الفقري تتعرض, عند النوم على الظهر, لضغط من بقية الجسم لا سيما الغدد وبقية الأعضاء, ما يسبب ضغطاً سلبياً على الدورة الدموية.

ولهذا يعاني العديد من الرجال متوسطي العمر والكهول من أعراض التوقف عن التنفس خلال النوم ويشعرون فجأة بالنعاس خلال اليوم نظراً لعدم استغراقهم في النوم ليلاً ما يؤدي الى زيادة ضغط الدم وغيره من العوارض وإمكانيات الإصابة بأزمات قلبية.

وتقول الدراسة ان النوم على الظهر يؤدي لسقوط اللسان إلى الحنجرة وانسداد بعض منافذ التنفس الذي يتوقف لعدة ثوان ما يسبب ضغطاً على القلب والدماغ مشيرة الى أن الحل يكمن بتغيير طريقة النوم من الظهر إلى المعدة.

واستشهدت الدراسة بأن الوضع الطبيعي للنوم عند معظم الحيوانات الثدية التي لها عمود فقري هو على البطن.

وقال البروفسور كاواشيما من جامعة الصليب الأحمر اليابانية أن النوم على المعدة يخفف الشخير ويساعد في توزيع الهواء والأوكسجين على الجسم بشكل أفضل.

وجاءت هذه النتائج بعد إجراء تجارب على 83 مسناً للنوم على المعدة معظمهم يعاني من أعراض الخرف أو ضعف الذاكرة أو العجز عن القيام بأي أعمال نتيجة انعدام التركيز الذهني أو الكسل الوظيفي. وبعد تغيير طريقة نومهم شفي 18 شخصاً من العاجزين إلى مستوى إمكانية الاعتماد على النفس للقيام بالحاجات الأساسية, كما تحسن ثلاثة أرباع المرضى الذين يعانون من الخرف.

ونقلت صحيفة "طوكيو شيمبون" عن الطبيب كاواشيما مدير مستشفى سانت لوكس نصيحته بالنوم على الجانب كخطوة أولى ولكن باستخدام وسادة كبيرة تسند اليد أو القدم.

لكنه حذر من أن النوم على المعدة لا يناسب الأشخاص الذين يعانون من هشاشة وضعف العظام أو الأطفال الرضع مشدداً على ضرورة مراقبتهم.

التعليق