جمعية النقاد تعقد مؤتمرها الثاني " التجنيس وبلاغة الصورة "

تم نشره في الأحد 2 تموز / يوليو 2006. 09:00 صباحاً

 

  عمان- الغد- تنظم جمعية النقاد الاردنيين بالتعاون مع وزارة الثقافة وامانة عمان الكبرى مؤتمرها الثاني "التجنيس وبلاغة الصورة" في مركز الحسين الثقافي.

ويحتوي برنامج اليوم الاول الاثنين 3/7/2006 على كلمة الافتتاح التي سيلقيها الناقد فخري صالح وجلسة نقدية يترأسها د. احمد ماضي ويتحدث فيها كل من النقاد: ثائر ديب حول "صنمية الصورة في نقد ايديولوجيا التمثيل و د. محمد عبيدالله حول "اجناس السرد عند العرب" ود.حسين جمعة حول "حياة الصورة الفنية".

  كما يحتوي برنامج اليوم الاول على جلسة ثانية يترأسها د.يوسف بكار ويتحدث فيها النقاد : د.احمد مجاهد حول الشعر والسينما ونزيه ابو نضال حول التجنيس الابداعي بين مختبر الذات والشرط الثقافي ومحمد ابو زريق حول الصورة من المقدس الى الدنيوي.

فيما تناقش الجلسة الثالثة التي سوف يترأسها د.غسان عبد الخالق جملة من الاتجاهات النقدية التشكيلية حيث يقدم د.شربل داغر دراسة بعنوان "بين لغة النص ولغة اللوحة ويقدم الشاعر والفنان محمد العامري دراسة بعنوان "النص الشعري والنص البصري" اما د.خالد الحمزة فسيقدم دراسة بعنوان "تخفي الاجناس في الفن التشكيلي المعاصر".

  وتختتم فعاليات اليوم الاول بجلسة رابعة يترأسها د.عزالدين المناصرة ويشارك فيها النقاد عواد علي ود.عباس عبد الحليم عباس ود.عالية صالح في دراسات تناقش مسرح الصورة والخطاب الشعري وسلطة الصورة والصورة في ديوان "كزهر اللوز او ابعد".

اما برنامج اليوم الثاني الثلاثاء 4/7/2006 فيحتوي على جلستين الاولى يترأسها الشاعر ابراهيم نصرالله ويشارك فيها الناقد فخري صالح بدراسة بعنوان "تحولات النقد في زمن الصورة" والناقد عبدالله رضوان بدراسة حول ديوان زلة اخرى للحكمة ود.ريما مقطش بدراسة حول "اجناس السرد عن العرب".

وتختتم فعاليات المؤتمر بجلسة ثانية يترأسها الناقد زياد ابو لبن ويتحدث فيها كل من النقاد د.حسن عليان حول بلاغة الصورة ود.محمد القواسمة حول الصورة بين المجاز والحقيقة والناقد حسين نشوان حول اعمال الشاعر ابراهيم نصرالله والناقد احمد طمليه حول مصداقية الصورة في المشهد السينمائي.

التعليق