منتخب باراجواي غير قلق

تم نشره في الأربعاء 14 حزيران / يونيو 2006. 09:00 صباحاً

أوبرهاشينج - على الرغم من خسارته مباراته الاولى في نهائيات كأس العالم المقامة حاليا في ألمانيا أمام إنجلترا فإن منتخب باراجواي لا يزال واثقا في قدراته على تجاوز دور المجموعات والتأهل إلى الدور الثاني الذي تقام منافساته بطريقة خروج المغلوب.

وقال المهاجم نيلسون هايدو فالديز يوم امس الاول الاثنين في مقر إقامة الفريق الجنوب أمريكي في أوبرهاشينج: "لا يزال التأهل للدور الثاني بين أيدينا".

وأضاف: "لقد ساعدنا الحظ قليلا بفضل تعادل السويد مع ترينداد وتوباجو".

وخسرت باراجواي أمام إنجلترا بهدف وحيد سجله مدافعها وقائدها كارلوس جامارا بطريق الخطأ في مرمى فريقه لكن المدافع الاخر دنيس كانيزا أكد أن زملاءه ألقوا بهذه الهزيمة خلف ظهورهم ويتطلعون الان للتحدي المقبل أمام السويد الخميس المقبل في برلين.

وقال: "لم نكن محظوظين بالمرة لكن ما حدث صار من الماضي".

وأكد مهاجم منتخب باراجواي لكرة القدم روكي سانتا كروز أنه سيعوض إخفاقه في تسجيل أي أهداف في مباراة بلاده الاولى ببطولة كأس العالم 2006 بألمانيا أمام إنجلترا عندما تلعب باراجواي مباراتها التالية بالمجموعة الثانية بالبطولة أمام السويد.

وقال لاعب نادي بايرن ميونيخ الالماني "سأسجل هدفا واحدا على الاقل. أعد بذلك. نحن بحاجة إلى الثقة في قدراتنا أكثر من ذلك بدلا من التفكير كثيرا في الخصم".

التعليق