النهائيات سبب إهمال طلاب هونغ كونغ

تم نشره في الثلاثاء 13 حزيران / يونيو 2006. 10:00 صباحاً

هونغ كونغ - كشفت دراسة ميدانية نشرت نتائجها امس الاثنين أن طلاب هونغ كونغ يهتمون بكأس العالم أكثر من اهتمامهم بدراستهم حيث أنهم يتابعون المباريات التي تعرض في وقت متأخر من الليل على الرغم من قرب اختبارات نهاية العام.

وقال 43 بالمئة من الطلاب الذي شملهم الاستطلاع في الفئة العمرية بين تسعة و19 عاما في المدينة التي يبلغ عدد سكانها 6.8 مليون شخص إنهم يسهرون لمشاهدة المباريات رغم أن عليهم المذاكرة بجد قبل الاختبارات التي تعقد في حزيران/يونيو الجاري.

وذكر 30 بالمئة أنهم سيشاهدون المباريات لمدة ساعة واحدة على الاقل يوميا في حين أعرب 36 بالمئة عن اعتقادهم بأن المدارس يتعين أن تغير مواعيد الاختبارات لتفادي حدوث تعارض مع مواعيد بث المباريات الرئيسية.

وشمل الاستطلاع نحو 800 طالب وأظهر أيضا أن 10 بالمئة من تلاميذ المدارس الابتدائية يخططون للمشاركة في المراهنات على نتائج مباريات كأس العالم، ويبدأ بث معظم مباريات كأس العالم في منتصف الليل أو الساعة الثالثة صباحا بتوقيت هونغ كونغ بسبب فارق التوقيت مع ألمانيا.

التعليق