فلسطين تتغلب على البحرين وديا

تم نشره في السبت 18 شباط / فبراير 2006. 09:00 صباحاً
  • فلسطين تتغلب على البحرين وديا

أستراليا تتعهد باللعب بطريقة هجومية في تصفيات امم آسيا 2007

 

 مدن - خسر منتخب البحرين امام نظيره الفلسطيني صفر-2 في مباراة كرة القدم الدولية الودية التي اقيمت أول من أمس الخميس على ستاد علي بن محمد آل خليفة بنادي المحرق في عراد في اطار استعدادات الطرفين للتصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس امم اسيا 2007.

وسجل فرانشيسكو علام (26) وفهد عتال (88) الهدفين.

وكانت المباراة تجربة جيدة لمدربي المنتخبين قبل الجولة الاولى من التصفيات في 22 شباط/فبراير الحالي حيث تستضيف البحرين منتخب أستراليا، بينما تلعب فلسطين في ضيافة الصين.

وكانت قرعة التصفيات الآسيوية أوقعت البحرين في المجموعة الرابعة التي تضم ايضا الكويت ولبنان، فيما يلعب المنتخب الفلسطيني في المجموعة الخامسة التي تضم ايضا العراق وسنغافورة.

ولعبت البحرين المباراة بتشكيلة من الصف الثاني بدون لاعبيها المحترفين (10 لاعبين) في الدوري القطري.

وكانت المباراة جيدة المستوى وقدم المنتخب الفلسطيني اداء طيبا استحق على اثره الفوز بعد ان خسر مباراته الودية السابقة امام نظيره السوري صفر-3 الاسبوع الماضي في حلب.

ولم يظهر المنتخب البحريني بالمستوى المتوقع، وكان اداؤه عقيما من الناحية الهجومية خصوصا في الشوط الاول حيث لم يشكل اي خطورة حقيقية على مرمى فلسطين.

وجاء هدف المباراة الاول عن طريق فرانشيسكو علام بعد ان تهيأت امامه الكرة وهو داخل المنطقة تابعها في مرمى علي حسن (26).

وفي الشوط الثاني، كثف صاحب الارض من هجماته على مرمى فلسطين وأهدر لاعبوه العديد من الفرص المحققة والتي كانت كفيلة بالخروج بنتيجة أفضل، بينما تراجع المنتخب الفلسطيني الى منطقته واعتمد على الهجمات العكسية المرتدة وانطلاقات علام وعتال وخلدون فهد الى جانب تمريرات لاعب المحور بابلو عبدالله.

وكانت الفرصة الاولى في هذا الشوط لصالح منتخب فلسطين بعد ان انفرد بشير عامر بالحارس علي حسن الذي نجح في انقاذ مرماه من هدف محقق (53)، ورد أصحاب الارض في الدقيقة (60) عن طريق أحمد حسان الذي سدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء ارتدت من الحارس رمزي صالح.

ونجح صالح من جديد في انقاذ مرماه من تسديدة قوية اطلقها البديل أحمد الحجيري (67)، ولاحت للاعب نفسه فرصة محققة لإدراك التعادل بعد ان تلقى تمريرة بينية وهو في مواجهة المرمى دون مراقبة، ولعب الكرة قوية لكن صالح حولها الى ركنية (77).

وعزز المنتخب الفلسطيني تقدمه بهدف ثان قبل دقيقتين من نهاية اللقاء من احدى الكرات العكسية المرتدة حيث نجح فهد عتال في كسر مصيدة التسلل وانفرد بالحارس علي حسن الذي خرج من مرماه لإبعاد الكرة، وارسل الكرة قوسية من فوقه مباشرة في الشباك.

- مثل البحرين: علي حسن- حمد راكع ومحمد حسين وعلي عامر وعلي الشهابي (أحمد الحجيري) وفوزي عايش (ياسر عامر) وراشد الدوسري وصالح فرحان وحسين سلمان وعبدالله الدخيل (عبد الرحمن مبارك) وأحمد حسان (اسماعيل عبد اللطيف).

- مثل فلسطين: رمزي صالح- صائب جندية وماجد ابو سيدو وروبرتو بشارة (حمادة شبير) وفرانشيسكو علام واسماعيل العمور وتيسير عامر (خلدون فهد) وبابلو عبدالله (ابراهيم السويركي) وعيسى خليل (روبرتو مكون) وفادي لافي (فهد عتال) وعماد زهرة (زياد الكرد).

استراليا تتعهد باللعب بطريقة هجومية

تعهدت استراليا بأن تلعب بطريقة هجومية في أولى مبارياتها بالتصفيات المؤهلة لنهائيات كأس الامم الآسيوية لكرة القدم أمام البحرين الاسبوع المقبل.

وسيغيب عن المنتخب الاسترالي معظم لاعبيه البارزين المحترفين في اوروبا وبينهم المهاجمان هاري كيويل ومارك فيدوكا بسبب ارتباطهم مع أنديتهم في البطولة الاوروبية للاندية الابطال وبطولة كأس الاتحاد الاوروبي لكرة القدم.

الا أن جوهان نيسكينز مساعد المدرب قال ان غياب اللاعبين البارزين لن يغير من طريقة استراليا في اللعب في أولى مبارياتها بالتصفيات الآسيوية منذ انسحابها من اتحاد منطقة الاوقيانوسيا لكرة القدم للانضمام للمنطقة الاسيوية.

وستكون المباراة أمام البحرين التي ستلعب على أرضها في 22 فبراير/شباط هي أول مباراة لاستراليا منذ انضمامها للاتحاد الاسيوي لكرة القدم في الاول من يناير/كانون الثاني من هذا العام.

وقال نيسكينز للصحافيين في استراليا في مؤتمر عقد عبر الهاتف "لا يتوقع كثيرون بالخارج أن يحقق هذا الفريق الكثير بسبب غياب كل نجومنا الكبار لالتزاماتهم الاخرى ولكني أعتقد أن هذه فرصة بالنسبة للاعبين هنا".

وتابع "من الجيد أن تلعب بطريقة منظمة للغاية عندما تلعب خارج أرضك ولكني أعتقد أن علينا الهجوم في محاولة لتسجيل أهداف وعدم الدفاع فقط".

"الدفاع لمدة 90 دقيقة من الممكن أن يكون خطيرا اذ يمكن أن تحافظ على الطريقة الدفاعية لمدة 85 دقيقة ثم يسكن هدف مرماك ولا تكون هذه نتيجة جيدة".

ويقود نيسكينز مع مساعد المدرب الآخر غراهام ارنولد الفريق في هذا اللقاء بسبب ارتباط المدير الفني للمنتخب الاسترالي غوس هيدينك مع ناديه الهولندي ايندهوفن.

وتلعب استراليا والبحرين في نفس المجموعة التي تضم معهما الكويت ولبنان. ويصعد الفريقان اللذان يحصلان على المركزين الاول والثاني في المجموعة الى النهائيات التي تقام العام المقبل مناصفة في اندونيسيا وتايلاند وماليزيا وفيتنام.

المنتخب العماني يعسكر في دبي قبل لقاء الامارات

قرر الاتحاد العماني لكرة القدم اقامة معسكر تدريبي في امارة دبي ابتداء من اليوم السبت استعدادا للقاء الامارات يوم الاربعاء المقبل في مستهل التصفيات الاسيوية المؤهلة الى كأس الامم الاسيوية عام 2007 المقررة في اربع دول.

وتجمع المنتخب العماني أول من أمس بحضور 12 لاعبا من اللاعبين المتواجدين في السلطنة وسيلتحق اللاعبون المحترفون في الدوري القطري وكذلك علي الحبسي المحترف في بولتون الانجليزي.

وسيركز المدرب ستريشكو خلال المعسكر الذي يسبق مباراة الامارات علي الجوانب الفنية والتكتيكية وعلي الطريقة والاسلوب الذي سيلعب به المباراة خاصة وانه لم يكشف كل اوراقه في هذه المباراة التي كانت تحت انظار مدرب الامارات الذي تابعها عن قرب.

التعليق