بدران يغادر المستشفى ويلتحق بتدريبات المنتخب غدا

تم نشره في الجمعة 6 كانون الثاني / يناير 2006. 09:00 صباحاً
  • بدران يغادر المستشفى ويلتحق بتدريبات المنتخب غدا

 أكد اعتزازه وسعادته بالعودة للفريق الوطني

  خالد الخطاطبة

   عمان - غادر نجم المنتخب الوطني لكرة القدم وفريق نادي الرمثا بدران الشقران مستشفى ابن النفيس في مدينة اربد امس الخميس بعد تعافيه من الوعكة الصحية التي المت به واستدعت مكوثه في المستشفى لمدة ثلاثة ايام تلقى خلاله العلاج اللازم.

   ومن المنتظر ان يعود الشقران لمزاولة تدريباته مع المنتخب الوطني اعتبارا من يوم غد السبت استعدادا لتصفيات امم آسيا التي اوقعتنا في المجموعة الثالثة الى جانب الامارات العربية المتحدة وعمان وباكستان.

وكشف الشقران عن معاناته خلال الفترة الماضية من الآم في البطن نتيجة التهابات في الامعاء اضافة الى الآم في الصدر نتيجة اصابته بلفحة.

   وقال الشقران خلال حديثه لـ"الغد" : عقب مباراة الرمثا امام شباب الاردن في ختام مرحلة الذهاب من الدوري الممتاز شعرت بآلام في البطن ولفحة في الصدر نتيجة البرد والامطار التي رافقت سير اللقاء مما افقدني توازني في الايام التالية قبل ان ادخل المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وطمأن لاعبنا الدولي جماهيره بانه يشعر الان بتحسن كبير وان صحته في تطور ايجابي مشيرا الى انه سيلتحق بتدريبات المنتخب اعتبارا من يوم غد السبت.

 فخور بعودتي للمنتخب

   وفيما يتعلق باستدعائه لتمثيل المنتخب الوطني بعد تراجعه عن قرار اعتزاله اللعب دوليا قال الشقران: انا مستعد لخدمة الوطن في جميع الاماكن وكافة المجالات وانا دوما رهن اشارة وطني.

واضاف: لقد شعرت بالفخر والاعتزاز بعد ان تم استدعائي للمنتخب من جديد وهذه ثقة كبيرة من المدير الفني للمنتخب الوطني محمود الجوهري اعتز بها واقدرها الامر الذي سيدفعني لبذل قصارى جهدي لتحقيق نتائج جيدة مع المنتخب واعتقد ان تصفيات امم آسيا التي سنستهل مشاركاتنا فيها ستكون مناسبة جيدة لاثبات علو كعب الكرة الاردنية في السنوات الاخيرة.

   واعتبر الشقران ان عودته للمنتخب القت على عاتقه مسؤولية كبيرة لتحقيق طموح الوطن في الوصول الى منصات التتويج اضافة الى حرصه على تلبية طموحات جماهير النادي والمنتخب في اللقاءات المقبلة.

 ثقة بالتأهل

   وفيما يتعلق بفرصتنا ببلوغ نهائيات امم اسيا بعد وقوعنا في المجموعة الثالثة قال الشقران: مجموعتنا ليست سهله نظرا لوجود منتخبي الامارات العربية المتحدة وعمان اللذين تطورا بشكل ملحوظ في السنوات الاخيرة خاصة عمان الذي يضم في صفوفه لاعبين مميزين.

واضاف : رغم صعوبة مهمتنا الا انني اثق بقدرتنا على التأهل الى النهائيات في ظل الدعم الكبير الذي يحظى به المنتخب من جانب رئيس اتحاد الكرة سمو الامير علي بن الحسين ونائبه المهندس نضال الحديد اضافة الى وجود الجوهري الذي يجيد قراءة المباريات بشكل جيد.

 الرمثا يسير بثبات

   وتطرق الشقران في حديثه الى مشوار الرمثا في المسابقات المحلية بالقول: اعتقد ان الفريق بدأ يسير بخطى ثابته نحو اعادة امجاد الفريق وما التحول الذي احدثه الفريق خلال مرحلة الذهاب الا دليل على رغبة اللاعبين في العودة للمنافسات من جديد.

واشار اللاعب الى ان حماس ومعنويات اللاعبين هي السبب الرئيسي في الثورة الايجابية التي احدثها الرمثا في بطولتي الدوري والكأس اضافة الى وجود المدرب فايز بديوي الذي عرف كيفية التعامل مع اللاعبين كونه ابن النادي منوها ان للادارة ايضا دورها الهام في اعادة مسار الفريق الى طريقه الصحيح.

   ونفى اللاعب ان يكون فريقه يجيد اللعب فقط على ملعب الحسن وقال:  مرحلة الاياب ستشهد اقامة مباريات الرمثا امام شباب الاردن والفيصلي والوحدات في عمان وهذا سيشكل تحديا حقيقيا لنا وسنسعى للفوز بها بحثا عن اللقب الذي نتوق اليه خاصة وان الفاصل النقطي بيننا وبين المتصدر شباب الاردن لا يتجاوز الست نقاط.

التعليق