مسرحية " سهرة بأثر رجعي " على مسرح المركز الثقافي بالكرك

تم نشره في الجمعة 16 كانون الأول / ديسمبر 2005. 10:00 صباحاً
  • مسرحية " سهرة بأثر رجعي " على مسرح المركز الثقافي بالكرك

ضمن فعاليات الموسم المسرحي الاردني بالمحافظات

 

 

هشال العضايله

   الكرك  ضمن فعاليات الموسم المسرحي الاردني الذي تنظمة وزارة الثقافة وفي اطار العروض في المحافظات عرضت اول يوم من امس على مسرح مركز الحسن الثقافي في مدينة الكرك مسرحية" سهرة بأثر رجعي" من تأليف واخراج عبداللطيف شما. وتمثيل بكر قباني وشعبان حميد وعبدالكامل خلايله وحسن درويش ورانيا الحارثي ونضال بتيري ونبيل الكوني .

   وتستند المسرحية التي قدم لها من خلال مواويل ناظم الغزالي وكاظم الساهر في فكرتها الرئيسية الى الحكاية التاريخية في فترة اجتياح القائد المغولي هولاكو لبغداد . وهي تقدم الموضوع الرئيسي فيها من خلال هذه الحكاية . وتطرح المسرحية قضيتين اساسيتين . الاولى هي الحاكم المغيب عن قضايا شعبة في وقت تقترب فيه جموع الاعداء من دولته . وتأكيد المجموعة المحيطة بالحاكم بان كل شيء على ما يرام ومحاولة اخفاء ما يحدث عن الحاكم ومحاولة اجهاد انفسهم فقط بالبحث عن سبل اسعاد الحاكم المهموم من خلال الخزعبلات وطرق الشعوذة . وفي نفس الوقت يقوم هؤلاء بالاتصال مع العدو من اجل تسليم الدولة . وعلى الجانب الآخر هناك جموع الشعب التي ترفض هذا التخاذل وتقوم بالاعداد للمعركة خلافا لما يريد وزراء الحاكم ومن معهم .

بينما تطرح القضية الثانية حالة الشعب الذي يعيش ضنك العيش من جراء سياسات وزراء الحاكم ولكنه في الفترة الصعبة يقف الى جانب الحاكم في وجة العدوان .

   وقد شكلت شخصية الوزير" حنظل " الذي يقول "نحن نجعل الباطل حقا والحق باطلا " والطبيب واعوانهم الصورة السلبية في مواجهه العدو القادم والمتربص بالدولة شرا والباحثين فقط عن امتيازاتهم الشخصية  . في حين مثلت شخصيات الاميرة " شهد " و" أيهم " دور الضمير الشعبي والحالة التي تدعو للوقوف في وجه العدوان والاستعداد للدفاع عن الدولة  وتنتهي المسرحية بصرخة " أيهم " المدوية " كونوا للوطن بيارق. كونوا للوطن بيارق " ،اضافة الى الحاكم الذي ينتبه اخيرا الى مؤامرات الوزير فيصرخ في وجه وزيرة الخائن " فعلتها يا حنظل " ويقول " كيف السبيل ان اعود الى نفسي وتعود نفسي الي " .

   وقال المخرج المسرحي عبداللطيف شما ان " المسرحية  التي تقدم على مسرح المركز الثقافي في الكرك تأتي ضمن نشاطات الموسم المسرحي الاردني . وهي مسرحية تطرح من خلال الحكاية التاريخية فكرة البطانة غير الصالحة حول الحاكم الذين يبعدونه عن الناس  ويشغلونه بأمور تافهه ويحاولون اخفاء ما يجري في وقت تجتاح فيه جموع الاعداء الدولة " .

وأكد ان " فكرة عرض بعض المسرحيات ضمن فعاليات الموسم في المحافظات فكرة جيدة ولكن يجب قبل عرض هذه المسرحيات التأكد من الامكانيات الفنية المتوفرة في المسارح الموجودة " . لافتا الى " عدم وجود بعض التقنيات الفنية الخاصة في مسرح مركز الكرك الثقافي الامر الذي أثر في خروج العرض المسرحي بالشكل الجيد حيث لم تستخدم الفرقة المسرحية كل ما اعد للعرض المسرحي وخصوصا في مجال الصوتيات  " .

التعليق