رؤساء اندية مادبا ينددون بالاعمال الارهابية

تم نشره في الأربعاء 23 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 09:00 صباحاً

 احمد الشوابكة

   مادبا- اتفق رؤساء اندية محافظة مادبا اعطاء الجانب الشبابي جل الاهتمام والرعاية وذلك من خلال وضع برامج تتلاءم مع تطلعاتهم المستقبلية لتتم عملية استقطابهم للانطواء تحت مظلة الاندية كأعضاء فاعلين في هيئتها العمومية.

جاء ذلك خلال الاجتماع الدوري الذي عقد يوم امس في قاعة مديرية الشباب وترأسه مدير الشباب حسين الجبور الذي اكد على اهمية اعطاء الجانب الشبابي جل الرعاية والاهتمام كجانب اساسي للانشطة التي تقوم بها الاندية.

   وقال يجب على الهيئات الادارية لأندية اعداد خططهم السنوية اخذين بعين الاعتبار تفعيل كافة الجوانب التي من شأنها ابراز الاهداف التي اسست من اجلها الاندية، مضيفا في ذات السياق بأن المديرية ومن خلال لجنة متخصصة ستقوم بزيارات تفقدية للاطلاع على واقع الاندية والدور الذي تقدمه من نشاطاتها لأعضائها مشيرا الى انه سيتم تفعيل الاندية غير الفعالة وحثها على التطوير, داعيا الاندية المشاركة في ندوة دور الشباب في مكافحة الارهاب التي تقدمها مديرية الشباب يوم السبت المقبل ويرعاها محافظ مادبا ونس الحراحشة.

ومن جانبهم ندد رؤساء الاندية بالاعمال الوحشية الاجرامية التي طالت الارواح البريئة من ابنائنا، مؤكدين ان هذه الجريمة النكراء زادت من لحمتنا الوطنية واعطتنا جرعات من العمل خاصة في مجال الشباب لنبذ الارهاب، مضمنين ذلك في خططهم التثقيفية للاعوام المقبلة.

التعليق