الامير فيصل يرعى نصف ماراثون البحر الاحمر المتوسط الثالث في العقبة

تم نشره في الجمعة 18 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 10:00 صباحاً

 احمد الرواشدة

 العقبة- صعدت اللجنة المنظمة لماراثون البحر الاحمر المتوسط الثالث من وتيرة استعداداتها لاقامة الماراثون, ويجري العمل على قدم وساق في جمعية العناية بمرضى الدماغ والاعصاب الاردنية للماراثون الذي تنظمه الجمعية في منطقة العقبة السياحية برعاية سمو الامير فيصل بن الحسين رئيس اللجنة الاولومبية يوم الثاني من كانون الاول/ ديسمبر المقبل، فقد اقرت اللجنة المنظمة خطة متكاملة تهدف الى انجاح هذا الحدث الرياضي العالمي الذي يشارك فيه اكثر من خمسة عشر دولة عربية شقيقة وصديقة واكسابه الصفة الدولية للسباقات.

وكانت اللجنة قد عقدت اولى اجتماعاتها في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة, حيث بدأت التنسيق مع مختلف الجهات الرسمية والخاصة لتوفير كافة متطلبات السباق وسلامة المتسابقين بحضور مندوبي مديرية الدفاع المدني ومديرية الصحة والأمن العام والاشغال العامة وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة للعمل على كيفية انجاح السباق والرقي به واعطائه سمة السباقات الدولية من خلال توفير الاجواء المناسبة لسمعة السباق وخاصة سلامة المتسابقين والاستفادة من تجربة سباق العام الماضي الذي حظي برعاية الملكة رانيا العبد الله وتفادي السلبيات التي حصلت من خلال تقييم سريع.

 هدف انساني

ويتميز الماراثون هذه السنة باستعدادات متميزة من اجل ابراز الهدف السامي من التظاهرة الرياضية التي يشارك فيها حوالي (300) متسابقاً لتوصيل رسالة انسانية خيرية, حيث سيذهب ريع كامل هذا السباق الى جمعية العناية بمرضى الاعصاب والدماغ بهدف مساعدة مرضى الاعصاب الغير القادرين على تحمل تكاليف العلاج الباهظة, وقد حرصت الجمعية على تنظيم النشاطات الرياضية والخيرية التي سترصد ريعها بالكامل لمعالجة المصابين من خلال هذه السباقات منها سباقات التراماراثون البحر الميت وعمان والعقبة بمشاركة ععد كبير من المتسابقين.

 رفض الارهاب

واشارت الناطقة الاعلامية للماراثون منى قبطي الى ان اسرة الجمعية حزينة على شهداء الاعتداء الارهابي الآثم الذي وقع مؤخراً في العاصمة عمان وراح ضحيته عشرات الابرياء من الشهداء والجرحى, مستنكرة هذا العمل الجبان وفي نفس الوقت دعت ابناء الوطن الواحد بالمشاركة في هذا السباق الخيري في العقبة الذي يلتقي في توليفة ثلاثية (الرياضية, العمل الخيري, السياحة) التي تعج بها العقبة في هذا الوقت من السنة,

 واكدت فبطي ان مسافة المرحلة الاولى من السباق (21 كم) تبدأ من جمرك وادي اليتيم مروراً بالشارع الرئيسي الذي يقطع مدينة العقبة انتهاءً بساحة الثورة العربية الكبرى, والمرحلة الثانية لمسافة (10 كم) وتبدأ من امام اشارة المدينة الحرفية وتنتهي في ساحة الثورة العربية.

ويشهد الماراثون مشاركة دولية واسعة من المانيا, العراق, مصر, بريطانيا, السعودية, سوريا, لبنان, الولايات المتحدة الامريكية, فرنسا, الجزائر, اسبانيا, بلجيكا الى جانب الاردن.

 الجهات الداعمة

ويحظى الماراثون في دورته الثالثة برعاية سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة, فندق الموفنبيك, التلفزيون الاردني, مؤسسة سكة حديد العقبة, مؤسسة الموانئ, راديو مزاج, شركة البوتاس العربية, شركة ارامكس, شركة البريد الاردني, شركة مياه المروى , جوردن توديه, يولا توز, دهانات ناشونال.

التعليق