انتخابات رئاسة نادي الوحدات الجمعة المقبل

تم نشره في السبت 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 09:00 صباحاً
  • انتخابات رئاسة نادي الوحدات الجمعة المقبل

 خوري يرفض الترشيح

 صلاح الدين غنام

 عمان- تبدأ امانة السر في نادي الوحدات قبول طلبات الترشيح لمنصب رئيس النادي والتي ستجري الجمعة المقبل خلفا للرئيس المستقيل رياض عبد الكريم، ووجه امين السر عبد الرحمن النجار الدعوة للهيئة العامة من اجل حضور الاجتماع العادي والمقرر الجمعة المقبل لمناقشة التقريرين الاداري والمالي تمهيدا لإقرارهما الى انتخاب رئيس جديد للنادي للفترة المتبقية من ولاية المجلس الحالي والتي تنتهي في شهر آب/ اعسطس المقبل.

ويكتنف انتخابات رئاسة النادي كثير من الغموض حيث لم يعلن حتى الآن اي طرف عن ترشيح احد وان كان الرئيس الحالي طارق خوري يحظى بإجماع عدد كبير من اعضاء الهيئة العامة ولكنه في ذات الوقت يرفض تقديم استقالته والترشح للانتخابات في حين رشحت الانباء عن رغبة سامي السيد بخوض الانتخابات والايام القليلة المقبلة ستشهد وضوح الرؤيا وان كنا قد اعتدنا رؤية مفاجات في اللحظات الاخيرة .

   خوري : لن أترشح للانتخابات

رئيس النادي بالانابة طارق خوري قال انه لن يرشح نفسه للانتخابات المقبلة ولن يتقدم باستقالته من مجلس ادارة واضاف خوري لقد بذلت كل ما في وسعي لخدمة النادي واضعا كل امكانياتي بتصرف الوحدات بغض النظر عن الموقع الذي احتله لان هدفي هو خدمة النادي الذي احب وعلى امتداد الاشهر الاربعة الماضية التي كنت فيها رئيسا للنادي شعرت بمدى ثقل هذه المسؤولية وأتمنى ان اكون عند حسن ظن زملائي الذين منحوني هذه الثقة ولكن في نفس الوقت فإنني أؤكد انني لن اتقدم باستقالتي من مجلس الادارة لكي ارشح نفسي لمنصب الرئيس .

 ابو هوشر: نحن مع التمديد

عضو مجلس الادارة ابراهيم ابو هوشر اكد ان مجموعته مع التمديد للرئيس الحالي طارق خوري وبقائه في منصبه وفق الشكل القانوني  وعدم اجراء انتخابات لقناعتهم ان اجراء انتخابات في الوقت الحالي لا يخدم النادي ولكن وعلى حد قوله ان نادي الوحدات مؤسسة ديموقراطية ولا تؤمن بالحلول الاحادية ومن هنا فان اي قرار تتخذه الهيئة العامة سيكون ملزما للجميع مشيرا الى ان هناك اتصالات مع عدد من اعضاء الهيئة العامة للاتفاق على مرشح قد يكون بالاجماع في حال عدم التمديد لطارق خوري واصراره على عدم خوض الانتخابات .

 "3048" عضوا يحق لهم الاقتراع

وكانت امانة السر قد فرغت من اعداد قوائم الاعضاء الذين يحق لهم المشاركة في الانتخابات المقبلة وبلغ عددهم "3048" عضوا وينص النظام الداخلي في نادي الوحدات على حضور اكثر من نصف الاعضاء في الاجتماع الاول ليكسب الصيغة القانونية وفي حال تعذر ذلك فإن الاجتماع يؤجل لمدة اسبوعين ويكون قانونيا بمن حضر وهذا ما هو متوقع ان يحصل.

يذكر ان الهيئة العامة لنادي الوحدات تعتبر الاكبر بين جميع الاندية وغالبا ما تغلف السخونة انتخاباته التي تجري بشكل اعتيادي كل عامين وهذه المرة الاولى التي تجري فيها انتخبات تكميلية لاختيار رئيس للنادي.

وكان رئيس نادي الوحدات السابق رياض عبد الكريم قد تقدم باستقالته في شهر تموز الماضي لأسباب صحية مفضلا ترك منصبه لشخص آخر قادر على خدمة النادي .

التعليق