منتخب الشباب يخسر امام نظيره اللبناني

تم نشره في الجمعة 14 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 08:00 صباحاً
  • منتخب الشباب يخسر امام نظيره اللبناني

استعدادا لتصفيات اسيا بكرة القدم

 

عمان- الغد- خسر منتخب الشباب تجربته الودية امام المنتخب اللبناني وبهدفين مقابل هدف واحد، وشهدت المباراة التي اقيمت على ستاد الملك عبدالله الثاني في القويسمة تبادلا في السيطرة وتباين في المستوى، وإفتتح محمد العطيوي التسجيل للبنان في الدقيقة "20" ونجح عبدالله خالد ذيب بإدراك التعادل من ضربة جزاء في الدقيقة "23" وفي الوقت بدل الضائع نجح حسن معتوق بوضع لبنان في المقدمة .

                  

هدف بهدف

وحافظ منتخبنا على ذات التشكيل الذي خاض فيه معظم المباريات الودية، معتمدا على تحركات انس حجي وعبدالله ذيب وطارق صلاح في منطقة الوسط مع تقدم الدميري ولؤي عمران من الاطراف للإسناد وتشكيل محور هجومي مساند لعبدالله الديسي واحمد نوفل في المقدمة اللذين وقعا تحت حراسة احمد ملحم وحسين نصرالله، ولكن التهديد الفعلي للمرمى اللبناني كان غائبا بإستثناء تسديدتي لؤي عمران وعبدالله ذيب وتصدى لهما الحارس .

المنتخب اللبناني لعب بحذر قبل ان يبدأ بالدخول لاجواء المباراة وبدأت تحركات علي صفوان ويوسف اسكندر وامير الحاف في منطقة الوسط اكثر فاعلية خاصة وان المدرب اعطى حسن معتوق حرية التحرك في ارجاء الملعب، وتبادل الادوار مع ثنائي الهجوم احمد ايوب ومحمد عطيوي، والاخير نجح بتجاوز اكثر من لاعب عندما استلم الكرة داخل منطقة الجزاء وسددها على يسار حماد الاسمر، ولكن رد منتخبنا لم يتاخر بعد ان تلقى احمد نوفل كرة امامية وتعرض للعرقلة من حسين نصرالله ليحتسبها الحكم ركلة جزاء نفذها عبدالله ذيب بنجاح .

وفي الشوط الثاني تحسن اداء الفريقين ولكن ترك منتخبنا علامات استفهام حول قدراته الهجومية، رغم محاولات المدرب اعادة الروح للفريق من خلال التبديلات التي اجراها بإشراك عدنان سليمان وايمن ابو فارس واحمد نزيه على مراحل مكان عبدالله الديسي وطارق صلاح واحمد نوفل .

اما المنتخب اللبناني فكان هو الاخطر وكاد احمد ايوب ان يعزز تقدم فريقه عندما انفرد بالمرمى ولكن حماد نجح بابعاد الخطر عن مرماه بحضور مميز .

وبينما كانت المباراة تسير نحو التعادل كان لحسن معتوق راي اخر عندما نفذ ضربة حرة مباشرة سكنت شباك حماد الاسمر معلنا الهدف الثاني للبنان والذي شهدت بعده المباراة توترا ولحظات من الشد العصبي قبل ان يطلق الحكم صافرته معلنا نهايةالمباراة بفوز منتخب لبنان بهدفين مقابل هدف واحد.

التعليق