ربابنة الفرق: أسماء جديدة وطموحات متباينة

تم نشره في الاثنين 10 تشرين الأول / أكتوبر 2005. 08:00 صباحاً
  • ربابنة الفرق: أسماء جديدة وطموحات متباينة

عراقيان وسوري ومصري وصربي وخمسة محليون

صلاح الدين غنام

  عمان -  تدخل اندية الممتاز الدوري بثوب جديد ليس على مستوى اللاعبين فقط بل طال ذلك المدربين ايضا بعد ان لجأت 8 اندية الى تغيير المدربين وفقط ناديان حافظا على الجهاز الفني وهما كفرسوم الذي ابقى على ابنه البار محمد فلاح عبيدات والحسين اربد الذي يستمر معه اسامة قاسم للعام الثالث على التوالي.

   آخر الاندية التي طال التغير جهازها الفني كان الوحدات الذي قبل استقالة مديره الفني محمد عمر وعين بدلا منه العراقي عادل يوسف الذي استقال من تدريب الرمثا في حين سبقه الى ذلك نادي الفيصلي الذي اعاد الصربي برانكو للاشراف على الفريق قبل نحو 4 اشهر كما فعل البقعة الذي تعاقد مع المصري يحيى السيد مع بداية هذا الموسم .

    الجزيرة كان اكثر الاندية التي لجأت الى تغيير المدربين بعد صعوده الى الدوري الممتاز وان كان قد بدأ مع خالد عوض ما لبث وان اقاله من منصبه وبحث طويلا عن مدرب قبل ان يستقر على حلمي طه .

    واختار اليرموك المدرب عيسى الترك الذي استقال من تدريب شباب الاردن الذي توجه نحو سورية ليتعاقد مع المدرب نزار محروس فيما اسند الرمثا مهمة قيادة فريقه لابن النادي فايز بديوي خلفا لعادل يوسف. وانتقل العراقي ثائر جسام ليشرف على شباب الحسين .

نصفهم محليون

    وبالنظر الى اسماء المدربين نجد ان نصفهم محليون "عيسى الترك،اسامة قاسم، محمد فلاح عبيدات، فايز بديوي، حلمي طه" واختارت الاندية الاعتماد على ابنائها وباستثناء عيسى الترك فان البقية هم لاعبون سابقون مع انديتهم، ويأتي في المرتبة الثانية العراق واستمر العراقي ثائر جسام في الاردن للموسم الرابع على التوالي بعد ان تنقل بين اندية البقعة، الرمثا وشباب الحسين والثاني هو عادل يوسف الذي عاد للاردن بعد "10" سنوات . وبقية المدربين هم صربي"برانكو" ومصري "يحيى السيد" وسوري "نزار محروس" .

    ومن بين تلك الاسماء مدرب واحد يخوض الدوري الممتاز للمرة الاولى وهو السوري نزار محروس فيما سبق لبقية المدربين ان خاضوا تجربة الدوري الممتاز ويبقى عيسى الترك الاكثر خبرة وسبق له ان اشرف على تدريب "6" اندية هي البقعة، الوحدات، شباب الحسين، شباب الاردن، الاهلي وحاليا مع اليرموك.

التعليق