إدميلسون في حيرة من سوء نتائج ريال مدريد

تم نشره في الأحد 18 أيلول / سبتمبر 2005. 10:00 صباحاً

  القاهرة - اعترف البرازيلي الدولي إدميلسون مدافع فريق برشلونة الاسباني لكرة القدم امس السبت أنه في حيرة من تواضع مستوى ريال مدريد في الموسم الجديد للدوري الإسباني وقال إن اللوم يقع على البرازيلي واندرلي لوكسمبرجو المدير الفني لريال مدريد.

ويسعى إدميلسون حاليا لتقديم دور فعال ضمن صفوف برشلونة بعد أن ابتعد عن الملاعب لفترة طويلة خلال الموسم الماضي بسبب الإصابة في أربطة الركبة ولكنه في نفس الوقت أبدى دهشته من مستوى أداء ريال مدريد أقوى منافسي فريقه.

وصرح إدميلسون لشبكة "سكاي" في موقعها على الانترنت قائلا "الحقيقة أن مع كفاءة لاعبي فريق ريال مدريد سواء في خط الدفاع أو الوسط أو الهجوم فإنني أعتقد أن شيئا ما سيحدث في الفريق ولا أعلم ما إذا كان ذلك الشيء خاصا باللاعبين أم بالمدرب أم بمجلس إدارة النادي".

وأوضح إدميلسون أنه مهما حدث فإنه إذا لم يعد ريال مدريد لمستواه المعهود ويحقق نتائج جيدة فإن المسؤولية ستقع على المدرب. وقال إدميلسون إن لوكسمبرجو مدرب عظيم لديه إمكانيات رائعة ولكن يجب أن يكون لدى المدرب بجانب قدراته وإمكانياته الفنية والخططية القدرة على حل مشكلات فريقه.

وأضاف إدميلسون "عندما لا يحقق الفريق الفوز يتعرض المدرب دائما للوم".

وكان ريال مدريد قد فاز 2-1 في أولى مبارياته في الموسم الجديد للدوري الاسباني أمام مضيفه قادش بينما خسر في مباراته الثانية 2-3 أمام ضيفه سلتا فيغو كما خسر مباراته أمام مضيفه ليون الفرنسي صفر-3 في أول مباريات الفريق بدوري أبطال أوروبا للموسم الحالي.


 

التعليق