هل يمكن أن تساعد السياحة في حماية الطبيعة

تم نشره في الأربعاء 7 أيلول / سبتمبر 2005. 10:00 صباحاً
  • هل يمكن أن تساعد السياحة في حماية الطبيعة

 بريمين (ألمانيا) - قال بيرجيت فيرتسمدير مدير مشروع السياحة الاقتصادية في الصندوق العالمي للحفاظ على الطبيعة في مدينة بريمن الالمانية الساحلية إن الشواطئ المنعزلة والمناطق السياحية الاخرى وأماكن الطبيعة مشهورة بشكل متزايد بين السائحين الذين يستطيعون المساعدة في حماية هذه المناطق.

   ويقول فيرتس إنه في حالة تم التحكم في عدد السائحين بشكل جيد وفي حالة طبقت قواعد معينة فإن السياحة يمكن أن تحمي النباتات والحيوانات وذلك رغم أن بعض علماء البيئة ينظرون إلى هذا التطور بعين الريبة.

وعندما أنشأ متنزه دزانغا سانغ الطبيعي في وسط أفريقيا أشرك الصندوق العالمي للحفاظ على الطبيعة الحكومة والسكان المحليين في إرشاد السائحين في الغابات المطيرة الفريدة من نوعها.

وينفق دخل السياحة على حماية المنطقة. لكن عادة ما يكون من الصعب على السائحين تقييم ما إذا كانت رحلة سفاري في منطقة محمية أو الغطس في منطقة شعاب مرجانية يساعد المنطقة أم لا.

وتعطي منظمة "ريف تشيك" على سبيل المثال لمن يهوون رياضة الغطس إمكانية مراقبة حياة الشعاب المرجانية بإرشادات علمية.

   وفي جزيرة رويجين التي تقع في شرق ألمانيا يستطيع السائحون تقديم المساعدة وتعلم كيفية التفاعل مع تأثيرات بيئية معينة. وبدأ المشروع بشركة سياحية محلية على اتصال بالصندوق العالمي للحفاظ على الطبيعة ومنظمة الحفاظ على الطبيعة "ان إي هبي يو".

ويقول فيرتس إن عددا متزايدا من الجماعات البيئية يسعى إلى التعاون مع شركات السياحة من أجل حماية الطبيعة.

التعليق