رالي فنلندا : لوب يتمنى إحراز لقب الرالي الأكثر شهرة

تم نشره في الجمعة 5 آب / أغسطس 2005. 10:00 صباحاً
  • رالي فنلندا : لوب يتمنى إحراز لقب الرالي الأكثر شهرة

  بيروت - تبدو الفرصة مواتية امام سائق سيتروين كسارا الفرنسي سيباستيان لوب بطل العالم ومتصدر الترتيب العام لوضع حد للاحتكار السكندينافي في رالي فنلندا، المرحلة العاشرة من بطولة العالم للراليات.

    وفرض لوب سيطرته الكاملة على بطولة العالم هذا الموسم مسجلا رقمين قياسيين في رالي الارجنتين عندما أحرز انتصاره السادس على التوالي والسابع في الموسم، ويتصدر لوب الترتيب العام برصيد 75 نقطة متقدما بفارق مريح (27 نقطة) على أقرب مطارديه النرويجي بيتر سولبرغ (سوبارو امبريزا).

   وعلى الرغم من اكتساب فنلندا سمعة جيدة كبلد متقدم تكنولوجيا ويتمتع بطبيعة هادئة وبيئة نظيفة، اضافة الى كون العاصمة هلسنكي الاكثر امانا في العالم، الا ان رالي فنلندا يعتبر من المحطات الرئيسة في البلاد التي تستقطب عشاق الراليات من كافة انحاء العالم.

 وعرف رالي فنلندا برالي الالف بحيرة منذ عام 1954، لكنه شهد عدة تغييرات على الصعيد التسويقي ليتحول الى رالي فنلندا "نيستي" عام 1997 حيث لم ينقطع عن حصد الجوائز الشرفية من الاتحاد الدولي للسيارات.

    ويتمركز السباق حول مدينة "ييفاسكيلا" الجامعية الصغيرة حيث يرتفع عدد سكانها من 70 الف في الايام العادية الى نصف مليون شخص اثناء السباق، ويتميز الرالي بمساره الحصوي السريع داخل الغابات حيث يواجه السائقون خطورة الاصطدام بالاشجار وهو ما حدث باستمرار في السنوات الماضية.

    وستتجه الانظار الى مرحلة "اونينبويا"(33.6 كلم) التي تشمل مطبات مرعبة حلق فوق احداها الاستوني ماركو مارتن لمسافة 57 مترا العام الماضي وهبط على المسار بسرعة 165 كلم/ساعة، وهي تم تقسيمها الى مرحلتين هذا العام نظرا لخطورتها.

    تقنيا، يحتاج الفائز في فنلندا الى وضع استراتيجية جيدة والمزج بين القيادة السلسة والسريعة في الوقت ذاته حيث تصل السرعة في بعض المراحل الخاصة الى 200 كلم/ساعة، وشهدت لائحة الشرف في فنلندا اسماء معظم اساطير الرالي السكندينافية كتيمو ماكينن وهانو ميكولا وستيغ بلومكفيست وماركو الن واري فاتانن ويوها كانكونن وتومي ماكينن وماركوس غرونهولم، ولم يتمكن من خرق الاحتكار السكندينافي الا الاسباني كارلوس ساينز (1990) والفرنسي ديدييه اوريول (1992) والاستوني ماركو مارتن (2003).

     ولن يعاني لوب من مهمة تنظيف المسار من الحصى الناعم كونه اول المنطلقين، نظرا لتوقعات الاحوال الجوية التي قدرت هطول الامطار يوم الخميس على ييفاسكيلا، بيد ان فنلندا تعتبر من أصعب المهام للوب الذي فشل في تخطي المركز الرابع على أرضها، وقال لوب: اريد الفوز في فنلندا، انه سباق اسطوري أحرزه قلة من السائقين من خارج سكندينافيا، وانا في حالة تسمح لي بإحراز المركز الاول الذي اتوقع ان ينافسني عليه ماركوس غرونهولم، لكن في جميع الاحوال لن أقود بشكل جنوني بل سأترقب ما سيحدث في بداية السباق.

    وتردد ان لوب زار مقر فريق فورد في بريطانيا تمهيدا للانتقال الى صفوفه الموسم المقبل غداة ابتعاد بيجو وسيتروين عن بطولة العالم، وعلى الرغم من تفوق لوب الواضح لدى السائقين الا ان الصراع يبدو مستعرا عند الصانعين حيث تتقدم سيتروين بست نقاط فقط على غريمتها التقليدية بيجو، بعد النتائج المتواضعة التي حققها البلجيكي العائد الى سيتروين فرانسوا دوفال، واستمرار ماركوس غرونهولم وماركو مارتن بحصد النقاط لبيجو.

    ويبدو سولبرغ بطل العالم السابق(2003) متفائلا وحذرا في الوقت نفسه، واعتبر ان رالي فنلندا الذي لم يحرزه حتى الان من الاجمل على الروزنامة والاكثر تنظيما وأضاف: لكن اذا اردت المحافظة على امالي باستعادة لقب بطولة العالم لا بديل عن الفوز هنا.

 واعترف الفنلندي ماركوس غرونهولم، حامل اللقب وبطل رالي فنلندا اربع مرات في السنوات الخمس الاخيرة، ان خيبات الامل المتلاحقة التي أضعفت فريق بيجو هذا الموسم كانت دافعا له للاستمرار موسما اضافيا في بطولة العالم بعد ان فكر سابقا بالاعتزال.

    ولم تعرف وجهة غرونهولم المستقبلية عند توقف بيجو عن المشاركة في نهاية الموسم، ومن الخيارات المطروحة امامه فرق فورد وسوبارو وميتسوبيشي، كما انه يتمتع بعلاقات طيبة مع سوزوكي التي ترغب بالمشاركة في بطولة 2007، وقال غرونهولم ثالث ترتيب السائقين (45 نقطة): لو احرزت بطولة العالم هذه السنة لاعتزلت ربما، بيد اني اسعى الى التوقف في القمة وعلى رأس الهرم.

    ويرى الاستوني ماركو مارتن زميل غرونهولم بأن التحسينات التي طرأت على جهاز التعليق ستساهم بتحطيم بعض الحواجز التي وقفت عائقا امام فوز بيجو 307 بإحدى مراحل البطولة هذا الموسم، واختار مالكولم ولسون مدير فورد سائق سوبارو وفورد السابق الفنلندي ميكو هيرفونن بدلا من التشيكي رومان كريستا لتمثيل الفريق بعد ادائه الخارق في رالي سردينيا الاخير على فورد فوكس من صنع عام 2003 حيث تصدر السباق لفترة وجيزة، الى جانب مواطنه توني غاردمايستر رابع ترتيب السائقين(44 نقطة) من أجل تعزيز مركز فورد الثالث لدى الصانعين.

    وكشف "ايساو توري" رئيس فريق ميتسوبيشي عن نية الفريق الياباني بالصعود على منصة التتويج ومنافسة سوبارو في بطولة الصانعين(الفارق 13 نقطة)، خاصة وان مسقط رأس سائق الفريق الاول هاري روفنبيرا هو مدينة ييفاسكيلا مقر السباق، اضافة الى الاداء الثابت للايطالي جيجي غالي هذا الموسم.

الفائزون السابقون

- 1990: الاسباني كارلوس ساينز (تويوتا سيليكا)

- 1991: الفنلندي يوها كانكونن (لانسيا دلتا انتغرال)

- 1992: الفرنسي ديدييه اوريول (لانسيا دلتا انتغرال)

- 1993: الفنلندي يوها كانكونن (تويوتا سيليكا)

- 1994: الفنلندي تومي ماكينن (فورد اسكورت)

- 1995: الفنلندي تومي ماكينن (ميتسوبيشي لانسر)

- 1996: الفنلندي تومي ماكينن (ميتسوبيشي لانسر)

- 1997: الفنلندي تومي ماكينن (ميتسوبيشي لانسر)

- 1998: الفنلندي تومي ماكينن (ميتسوبيشي لانسر)

- 1999: الفنلندي يوها كانكونن (سوبارو امبريزا)

- 2000: الفنلندي ماركوس غرونهولم (بيجو 206)

- 2001: الفنلندي ماركوس غرونهولم (بيجو 206)

- 2002: الفنلندي ماركوس غرونهولم (بيجو 206)

- 2003: الاستوني ماركو مارتن (فورد فوكس)

- 2004: الفنلندي ماركوس غرونهولم (بيجو 307)

التعليق