الصفاقسي والاتحاد في لقاء حاسم بنهائي دوري ابطال العرب

تم نشره في الجمعة 1 تموز / يوليو 2005. 09:00 صباحاً

القاهرة - يشهد استاد الامير عبد الله الفيصل بمدينة جدة السعودية المطلة على البحر الاحمر اليوم الجمعة المشاهد الاخيرة من بطولة دوري ابطال العرب في نسختها الثانية حيث يلتقي الاتحاد السعودي مع الصفاقسي التونسي حامل اللقب في مباراة العودة للدور النهائي.

يسعى الصفاقسي الى تحطيم كل النظريات وتعويض هزيمته القاسية على ارضه وبين جمهوره في مباراة الذهاب بهدفين للاشيء الاسبوع الماضي وتحقيق فوز كبير يتيح له الحصول على اللقب للمرة الثانية على التوالي والحصول على الجائزة وقدرها ستة ملايين ريال سعودي (1.6 مليون دولار).

وقد ادى الصفاقسي تدريبه الرئيسي الليلة الماضية وحرص السويسري ديكستال المدير الفني للفريق التونسي على التنبيه على لاعبيه باستغلال كل فرصة تتاح لهم وترجمتها الى اهداف لتعويض فارق الاهداف ثم الفوز بنتيجة اللقاء.

وكرر ديكستال تصريحاته التي اطلقها منذ وصوله الى السعودية "انه جاء الى جدة ليعود باللقب العربي الغالي رغم صعوبة مهمة فريقه."

في المقابل تعيش الجماهير السعودية لحظات ترقب في انتظار تحقيق الفوز باللقب وحرص الروماني اوردانيسكو المدير الفني لاتحاد جدة على التأكيد بأنه سيؤدي مباراة هجومية.

ويهتم الفريق السعودي ايضا بتقوية دفاعاته للصمود في وجه هجمات الصفاقسي المحتملة وسيجري اوردانيسكو تعديلاً على خط دفاع الفريق باشراك رضا تكر في قلب الدفاع مع حمد المنتشري وكذلك اشراك اسامة المولد في مركزه الاصلي كمدافع ايمن ليكون دفاع الاتحاد بهذا الشكل بكامل قواه.

ويحتاج الصفاقسي للفوز بفارق ثلاثة أهداف لضمان الحفاظ على لقبه في حين يكفي التعادل أو الفوز بأي نتيجة أو حتى الخسارة بفارق هدف واحد الفريق السعودي ليتوج بطلا للعرب لأول مرة.

يدير المباراة طاقم حكام مغربي بقيادة الدولي محمد القزاز ويساعده عبد المجيد جديوي وعبد الوهاب فنان والحكم الرابع المغربي سليمان ابراهيمي.

وسيقوم الامير نواف بن فيصل النائب التنفيذى لرئيس الاتحاد العربى لكرة القدم عقب نهاية المباراة بتوزيع الجوائز نيابة عن الامير سلطان بن فهد رئيس الاتحاد العربى لكرة القدم.

وسيحصل صاحب المركز الاول على كأس البطولة والميداليات الذهبية وستة ملايين ريال سعودي فيما يحصل صاحب المركز الثانى على الميداليات الفضية وأربعة ملايين ريال سعودي.

التعليق