بطولة ويمبلدون : فيدررالاقرب للقب وشارابوفا في مهمة صعبة

تم نشره في الاثنين 20 حزيران / يونيو 2005. 09:00 صباحاً
  • بطولة ويمبلدون : فيدررالاقرب للقب وشارابوفا في مهمة صعبة

لندن - تتجه الانظار الى انجلترا بدءا من اليوم الاثنين ولمدة اسبوعين حيث تقام منافسات بطولة ويمبلدون الانجليزية، ثالث بطولات الغراند سلام الاربع الكبرى في كرة المضرب، التي يبلغ مجموع جوائزها نحو 14.7 مليون يورو (18.5 مليون دولار).

وسيكون السويسري روجيه فيدرر المصنف اول في العالم وبطل النسختين الماضيتين في صدارة الترشيحات كالعادة لدى الرجال، بينما تشتد المنافسة في فئة السيدات هذه المرة بعد اكتمال نصاب ابرز اللاعبات في العالم حاليا وذلك للمرة الاولى منذ فترة شهدت ابتعاد اكثر من لاعبة بسبب الاصابة.

وكان الروسي مارات سافين والاميركية سيرينا وليامس فازا بلقبي الرجال والسيدات على التوالي في اولى بطولات الغراند سلام في ملبورن، فيما فاز الاسباني رافايل نادال والبلجيكية جوستين هينان في الثانية في رولان غاروس الفرنسية.

ويجيد فيدرر اللعب على الملاعب العشبية جيدا ويبدو مستعدا تماما للقب ثالث على التوالي خصوصا بعد ان حقق هذا الانجاز الاسبوع الماضي في دورة هالة الالمانية بفوزه على الروسي مارات سافين في مباراة نهائية ثأرية 6-4 و6-7 (6-8) و6-4.

وكان سافين افقد فيدرر من لقبه في ملبورن بعد فوزه عليه في نصف النهائي.ويملك السويسري ايضا سجلا جيدا على الملاعب العشبية حيث حقق عليها 29 فوزا متتاليا حتى الان.

ويقدم فيدرر مستويات رفيعة منذ بداية الموسم رغم فقدانه لقبه في بطولة استراليا وفشله في الوصول الى نهائي بطولة رولان غاروس على الملاعب الترابية التي لا يفضلها كثيرا مع انه وصل الى نصف النهائي قبل ان يخسر امام نادال قبل نحو ثلاثة اسابيع، وسيكون الرقم الصعب في ويمبلدون لانه يتألق بشكل لافت في النصف الثاني من الموسم وهذا ما حصل في العامين الماضيين.

وقال فيدرر "اشعر بثقة كبيرة هنا في ويمبلدون، فلم اعد اواجه ضغوطا كبيرة بعد ان فزت باللقب مرتين"، مضيفا "بما انني بطل هذه الدورة فيتعين علي تطوير مستواي اكثر وانا اعرف انه بامكاني تقديم اداء هجومي افضل".

وسيبدأ فيدرر حملة الدفاع عن لقبه في مواجهة الفرنسي بول هنري ماتيو في الدور الاول.

وسيواجه فيدرر منافسة قوية من عدد من اللاعبين في مقدمتهم الاميركي اندي روديك الثاني والفائز ايضا بلقب ثالث على التوالي في دورة كوينز الانجليزية الاسبوع الماضي ايضا، وهو الثالث له هذا الموسم بعد دورتي سان جوزيه وهيوستن الاميركيتين.

وكان روديك خسر في النهائي العام الماضي امام فيدرر 6-4 و5-7 و6-7 (3-7) و4-6.

وقال النجم الاميركي "اعتقدت بانني تعلمت كثيرا من المباراة النهائية الماضية خصوصا انها كانت الاولى لي في هذه الدورة".

ويلتقي روديك في مباراته الاولى مع التشيكي ييري فانيك.

ويعود الاسترالي ليتون هويت بطل عام 2002 الى الملاعب بعد غياب نحو ثلاثة اشهر بسبب الاصابة اضطرته الى الغياب عن رولان غاروس.

وسيحاول الروسي سافين تحقيق افضل من الوصول الى ربع النهائي رغم ان القرعة اوقعته في مواجهة التايلاندي بارادورن سريشابان في الدور الاول ثم الاسترالي مارك فيليبوسيس وصيف بطل 2002 في حال فوزهما.

وفي حالة تجاوز سافين للدور الاول سيكون عليه مواجهة عقبة كبيرة في الدور الثاني تتمثل في اللاعب الاسترالي مارك فيليبوسيس الذي يشارك في البطولة الحالية ببطاقة دعوة (وايلد كارد) وعلى الرغم من تراجع فيليبوسيس لمركز متأخر للغاية في التصنيف العالمي للمحترفين على مدار العامين الماضيين إلا أنه يخوض البطولة بهدف استعادت سمعته في اللعبة والتي وصلت إلى أفضل حالاتها في بطولة ويمبلدون عام 2003 عندما وصل للمباراة النهائية ولكنه خسرها أمام فيدرر.

ويبحث الاسباني رافايل نادال عن متابعة عروضه القوية لتأكيد انه قادر على الفوز ايضا على الملاعب العشبية خلافا لمعظم اللاعبين الاسبان الذين يفضلون الملاعب الترابية.

وهناك أيضا اللاعب الاسباني رافاييل نادال أفضل اللاعبين تطورا في الموسم الحالي وأفضلهم إنجازا أيضا وقد توج مجهوداته بإحراز لقب بطولة فرنسا المفتوحة (رولان غاروس) ثاني البطولات الاربع الكبرى في الموسم الحالي قبل أن يقبل على بطولة ويمبلدون التي بدأ يحلم بلقبها منذ أن أمسكت يده بالمضرب.

ولكن نادال الذي أصبح ملك الملاعب الرملية في الموسم الحالي اثر إحرازه ست بطولات على هذا النوع من الملاعب في الموسم الحالي وآخرها لقب رولان غاروس اعترف بأن الفوز بلقب ويمبلدون يعتمد على إمكانية تطور مستواه خلال البطولة لانها المرة الثانية فقط التي يخوض فيها بطولة على الملاعب العشبية.

وقال نادال إنه كان يحلم بالفوز بلقب ويمبلدون قبل رولان غاروس. وإذا نجح نادال في الفوز بلقب ويمبلدون سيكون ثاني لاعب أسباني فقط يحرز لقب البطولة بعد أن أحرزها مواطنه مانولو سانتانا عام 1966.

ويخوض نادال البطولة بعد أن حقق الفوز في 48 مباراة مقابل سبع هزائم فقط في الموسم الحالي ويرى اللاعب أن فرصة فيدرر تبدو ضعيفة في الفوز باللقب للموسم الثالث على التوالي.

ويغيب عن البطولة الاميركي المخضرم اندريه اغاسي (35 عاما) والفائز باللقب عام 1992، فضلا عن الارجنتينيين غاستون غاوديو بطل رولان غاروس عام 2004 وخوان اينياسيو شيلا والاسبانيين كارلوس مويا والبرت كوستا والاميركي ماردي فيش للسبب عينه ايضا.

مهمة صعبة لشارابوفا

    لن تكون مهمة الروسية ماريا شاروبا المصنفة ثانية وبطلة العام الماضي سهلة هذه المرة في تكرار انجاز العام الماضي عندما تغلبت على الاميركية سيرينا وليامس في المباراة النهائية خصوصا بعد عودة البلجيكيتين جوستين هينان وكيم كلييسترز الى مستواهما المعهود عقب فترة من الاصابات المتكررة التي ابعدتهما اكثر من مرة في الاشهر السابقة.

وتلتقي شارابوفا في مباراتها الاولى الاسبانية نوريا لاغوستيرا.

واحرزت اللاعبة الروسية لقب بطلة دورة برمنغهام الانجليزية الاسبوع الماضي بفوزها على الصربية يلينا يانكوفيتش رافعة عدد القابها الى عشرة في مسيرتها الاحترافية.

وقالت شارابوفا "لم اقدم افضل ما لدي في الفترة الماضية ولكن اعتقد بان الامور ستسير جيدا من مباراة الى اخرى"، مضيفة "ان البلجيكيتين (هينان وكلييسترز) هما ابرز منافستين لي".

وإذا سارت النتائج دون مفاجآت فإن العقبة الكبرى في طريق شارابوفا نحو منصة التتويج ستكون في الدور قبل النهائي للبطولة، حيث ينتظر أن تلتقي البلجيكية جوستين هينن هاردين الفائزة بلقب رولان غاروس في الموسم الحالي والاميركية سيرينا وليامز الفائزة بلقب بطولة أستراليا المفتوحة في الموسم الحالي أيضا في دور الثمانية لبطولة ويمبلدون لتصعد الفائزة منهما لمواجهة شارابوفا في قبل النهائي.

   وتبقى الاميركية ليندساي ديفنبورت (29عاما) المصنفة اولى على العالم مرشحة بارزة دائما حيث ستسعى الى الفوز باحد الالقاب الكبيرة لانها قد تعلن اعتزالها في نهاية العام الحالي، وهي ستواجه الروسية الينا جيدكوفا في الدور الاول.

وتخوض ديفنبورت منافسات البطولة للمرة الثانية عشرة في تاريخها وقد سبق وأن أحرزت اللقب عام 1999 وخسرت المباراة النهائية للبطولة في عام 2000 ولكنها ستواجه في البطولة هذا الموسم عددا من اللاعبات أصحاب الخبرة.

وستكون أقوى المواجهات في طريقها نحو الادوار النهائية هي اللقاء المتوقع مع البلجيكية كيم كليسترز المصنفة الاولى على العالم في دور الستة عشر للبطولة.

كما ينتظر أن تلتقي دافينبورت مع الروسية سفيتلانا كوزنيتسوفا في دور الثمانية والفرنسية إيميلي موريسمو المصنفة الثالثة للبطولة في الدور قبل النهائي للبطولة.

وانتظرت هينان طويلا لتعود الى مستواها المعهود الذي خولها الفوز ببطولة رولان غاروس الاخيرة، وستكون من ابرز المرشحات في ويمبلدون التي لم تفز بها حتى الان.

وصنفت هينان في المركز السابع وستلتقي اليونانية ايليني دانييليدو في الدور الاول.

ولم تشارك هينان في اي دورة بعد فوزها ببطولة فرنسا لانها فضلت "ان تكون جاهزة تماما لويمبلدون".

اما بالنسبة الى كلييسترز، فانها صنفت في المركز الخامس عشر، وستواجه في مباراتها الاولى البريطانية كاتي اوبراين التي تشارك ببطاقة دعوة.وقالت كلييسترز "ليس من السهل العودة بعد غياب فترة عن الملاعب ولكنني كنت متشوقة لذلك".

واحرزت كلييسترز السبت الماضي دورة ايستبورن الانجليزية بفوزها على الروسية فيرا دوتشيفينا 7-5 و6-صفر في النهائي رافعة عدد القابها الى 24 منذ احترافها.

وتبحث الشقيقتان الاميركيتان سيرينا وفينوس وليامس عن استعادة الثقة والعودة الى الالقاب الكبيرة بعد ان عبدت سيرينا الطريق في ملبورن، خصوصا انهما احتكرتا بطولة ويمبلدون اربعة اعوام متتالية ففازت فينوس عامي 2000 و2001 وسيرينا عامي 2002 و2003، قبل ان تخسر الاخيرة نهائي العام الماضي امام شارابوفا.

وتبرز من السيدات ايضا الفرنسية اميلي موريسمو الثالثة والروسيات سفتلانا كوزنتسوفا وايلينا ديمنتييفا وناديا بتروفا واناستازيا ميسكينا وفيرا زفوناريفا.

سجل الفائزين والفائزات في السنوات العشر الاخيرة

- الرجال

1995: الاميركي بيت سامبراس

1996: الهولندي ريتشارد كرايتشيك

1997: الاميركي بيت سامبراس

1998: الاميركي بيت سامبراس

1999: الاميركي بيت سامبراس

2000: الاميركي بيت سامبراس

2001: الكرواتي غوران ايفانيسيفيتش

2002: الاسترالي ليتون هويت

2003: السويسري روجيه فيدرر

2004: السويسري روجيه فيدرر

2005: ؟

- السيدات

1995: الالمانية شتيفي غراف

1996 الالمانية شتيفي غراف

1997: السويسرية مارتينا هينغيس

1998: التشيكية يانا نوفوتنا

1999: الاميركية ليندساي ديفنبورت

2000: الاميركية فينوس وليامس

2001: الاميركية فينوس وليامس

2002: الاميركية سيرينا وليامس

2003: الاميركية سيرينا وليامس

2004: الروسية ماريا شارابوفا

2005: ؟

التعليق