ريال مدريد يستغني عن فيغو

تم نشره في الخميس 2 حزيران / يونيو 2005. 10:00 صباحاً
  • ريال مدريد يستغني عن فيغو

مدريد - قالت صحيفة ماركا الرياضية الاسبانية اليومية في عدد امس الأربعاء إن نجم فريق ريال مدريد لويس فيغو حصل على الضوء الأخضر لكي يترك الفريق.

وقالت الصحيفة إن اللاعب البرتغالي البالغ من العمر 32 عاما الذي اختلف مع فاندرلي لوكسمبورغو المدير الفني لفريق ريال مدريد بسبب جلوسه على مقاعد البدلاء في الجزء الأخير من الدوري الاسباني الموسم الحالي حصل على تصريح بالتفاوض مع أندية أخرى. وما زال عقد فيغو مع ريال مدريد ساريا لمدة عام آخر.

وتراجع فيغو في الآونة الأخيرة عن قراره اعتزال اللعب الدولي بعد ان استبعده لوكسمبورجو من تشكيل ريال مدريد الاساسي وابدى عدم رضاه عن الطريقة التي يعامله بها النادي.

وقال للصحيفة أمس الاول الثلاثاء "الطريقة التي عاملوني بها واستبعادي أمر غير لائق. لم يبلغوني بأني لن ألعب وهذا جرح كبريائي بحق."

وقال اريغو ساكي مدير الكرة في ريال مدريد إن مستقبل فيغو مع النادي على كفة الميزان مضيفا لراديو بونتو الايطالي "لا أعلم ما إذا كان سيبقى. إنه متعاقد معنا وأتمنى أن يبقى إذ ما زال قادرا على أن يكون لاعبا كبيرا بحق.

"ولكني أعتقد ان مستقبله يعتمد عليه هو أكثر من اعتماده علينا... إذا استمر في الشعور بالاحباط بخصوص وضعه فلن يكون ذلك مفيدا له أو لنا."

وانضم فيغو لريال مدريد عام 2000 في واحدة من أكثر الصفقات اثارة للجدل في تاريخ كرة القدم الاسبانية عندما دفع رئيس ريال مدريد المنتخب حديثا انذاك فلورنتينو بيريز 56 مليون دولارا وكان رقما قياسيا عالميا انذاك في أجور اللاعبين لضمه من برشلونة الاسباني.

وذكرت صحيفة ماركا إن نادي انترناسيونالي الايطالي مهتم بضم فيغو.

وكان فيغو اعرب عن سعادته بالعودة الى تشكيلة منتخب البرتغال لكرة القدم بعد ان ابتعد عن صفوفه لمدة تسعة اشهر.

وسبق لفيغو ان اعلن اعتزاله دوليا متخليا عن قيادة منتخب بلاده عقب خسارته في نهائي كأس الامم الاوروبية امام اليونان الصيف الماضي في البرتغال، لكن الاتحاد المحلي اصر مرارا على ان ابواب المنتخب لم تقفل امامه.

ووجد فيغو دعما ايضا من المدرب البرازيلي لويز فيليبي سكولاري فاستدعاه الى التشكيلة التي ستواجه سلوفاكيا واستونيا في 4 و8 حزيران/يونيو المقبل في ريو مايو (وسط البرتغال) وتالين على التوالي ضمن التصفيات الاوروبية المؤهلة الى نهائيات مونديال 2006 في المانيا.

ولعب النجم البرتغالي الذي فاز بلقب افضل لاعب في العالم في 2001 في صفوف منتخب بلاده نحو 13 عاما هو صاحب اكبر عدد من المباريات الدولية في بلاده اذ انه لعب للمنتخب 110 مباريات حتى الان كما انه صاحب ثالث اكبر سجل من الاهداف اذ احرز للمنتخب 31 هدفا حتى الان.

وكانت اخر ظهور دولي لفيغو مع منتخب بلاده في المباراة النهائية لكأس الامم الاوروبية التي خسرتها البرتغال امام اليونان.

وتتقاسم البرتغال وسلوفاكيا صدارة المجموعة الاوروبية الثالثة برصيد 14 نقطة لكل منهما.

وستلعب اليونان على ارضها امام سلوفاكيا في لشبونة يوم السبت المقبل في حين تحل ضيفة على استونيا في تالين بعد ذلك باربعة ايام.

التعليق