رابطة اللاعبين نقلة نوعية في ظل فارسة هاشمية .. ولمسة وفاء لاتحاد الجمباز

تم نشره في الجمعة 6 أيار / مايو 2005. 10:00 صباحاً
  • رابطة اللاعبين نقلة نوعية في ظل فارسة هاشمية .. ولمسة وفاء لاتحاد الجمباز

في بحر الرياضة

      خالد الخطاطبة

   قضيتان رياضيتان سكنتا مخيلتي خلال اليومين الماضيين ورفضتا الخروج الا بتجسيدهما على ارض الواقع من خلال اخراجهما الى حيز الوجود وتفريغهما على الورق من منطلق ايفاء كل ذي حق حقه ، القضية الاول تتعلق بمحاولات اعضاء الهيئتين الادارية والعامة لرابطة اللاعبين الدوليين التعبير عن تقديرهم لجهود الاميرة هيا بنت الحسين رئيسة الرابطة على النقلة النوعية التي شهدتها الرابطة في عهدها .

اما القضية الثانية فتتعلق بالاعلان عن اقامة مهرجان اعتزال للاعبتنا الذهبية للجمباز ياسمين خير وذلك كلفتة من الاتحاد هدفت الى تكريم اللاعبة وتحفيز الواعدين والواعدات على تقديم الافضل .

رابطة اللاعبين .. نقلة نوعية في ظل الفارسة الهاشمية

   اذا ما استعرضنا الوضع الحالي الذي تعيشه رابطة اللاعبين الدولين نجزم ان الرابطة بدأت تعيش حالة مؤسسية تسير وفق انظمة وقوانين جعلت منها مؤسسة حقيقية مسخرة لخدم الرياضيين الذين لم يبق منهم سوى الانجازات بعد ان أفل نجمهم نتيجة السنوات الطويلة التي مرت على هجرتهم للميادين الرياضية على الرغم من انجازاتهم السابقة التي اصبحت لدى الكثيرين في طور النسيان قبل ان ترفض الاميرة هيا بنت الحسين رئيسة الرابطة هذا الواقع وتصر على انصاف هؤلاء الرياضيين الذين اصبحت حقوقهم محفوظة في ظل وجود الرابطة التي تسعى جاهدة لتأمين حياة كريمة لهم سواء من خلال التأمين الصحي لاعضاء الرابطة او من خلال مساعدتهم في جميع الامور حتى الشخصية منها الامر الذي اعاد لهؤلاء الرياضين اعتزازهم بأنفسهم وأمدهم باحساس الثقة بأن ما قدموه للوطن خلال مسيرتهم لم يذهب هباء بعد ان اعلنت الرابطة بقيادة الفارسة الهاشمية وقوفها الى جانب النشامى .

   ما دفعني لكتابة هذه السطور هو محاولات اعضاء الهيئة الادارية للرابطة واعضاء الهيئة العامة في الايام الاخيرة التعبير عن عميق شكرهم وامتنانهم للفارسة الهاشمية على ما قدمته للرياضيين من خلال تنظيم الاحتفالات والمسابقات الرياضية بمناسبة عيد ميلاد الاميرة هيا الذي وجده اللاعبون الدوليون فرصة مناسبة للتعبير عن امتنانهم للاميرة على تواصلها معهم ووقوفها الى جانبهم في وقت نسيهم خلاله الكثيرون .

هذه شهادة حق تقال بحق مواقف اميرة هاشمية ، وكلمة حق ايضا تقال بحق الرابطة التي تحاول رد المعروف بالمعروف .

لمسة وفاء تستحق الاشارة

   ربما لم يكن عشاق رياضة الجمباز في الاردن بأقل سعادة من لاعبتنا الذهبية ياسمين خير التي ربما تكون قد تفاجآت بالترتيبات الانيقة التي اعدها اتحاد الجمباز من خلال اقامة مهرجان اعتزال يليق بانجازاتها المتواصلة على مدار السنوات الماضية  .

وتأتي سعادة عشاق الجمباز خاصة والرياضة عامة بهذا المهرجان الاعتزالي كرغبة منهم لايصال رسالة الى ياسمين مفادها ان المعاناة التي عاشتها جراء التدريبات ومشقات السفر لتمثيل الوطن لم تذهب هباء وان الاتحاد وعشاق الرياضة الاردنية يحاولون قدر الامكان التعبير عن شكرهم لك من خلال محاولة اخراج المهرجان بما يليق والميداليات التي طوقت عنق الوطن من خلال المشاركات المتعددة .

كما ان لنجمتنا الذهبية فضلا من خلال تعريفها باللعبة ونعترف نحن كمتابعين للرياضة الاردنية عامة ان رياضة الجمباز منذ وقت ليس بالبعيد لم تكن ضمن اهتماماتنا لدرجة عدم معرفة الشيء القليل عن قوانينها ، واعترف انا شخصيا انني كنت " غائب طوشة " عن لعبة الجمباز لغاية بدء منافسات الدورة العربية العاشرة التي اقيمت في الجزائر حيث بدأت متابعتي للجمباز من خلال احد اصدقائي الذي لم يكن ايضا يعلم أي شيء عن هذه اللعبة ولكن حرصه وترقبة لترتيب الاردن على لائحة الميداليات جعله يوجه انظاره صوب ياسمين خير التي كانت املنا في زيادة غلتنا من الميداليات الامر الذي دفعنا خطوات على لائحة الترتيب العام للدول، ليعود صاحبي هذا بعد انتهاء منافسات الدورة العربية ليقوم بجردة حساب اسفرت عن خروجه بنتيجة واحدة وهي ان من يساهم في رفع علم الاردن عاليا في المنافسات يعتبر ثروة وطنية تستحق التقدير والاحترام وياسمين خير كذلك .

وكما اشرت في مقال سابق اذا ما عشق الجمهور انجازات بطل فأن ذلك يصب لصالح اللعبة والفريق الذي يلعب له هذا النجم المفضل وهذا ما حصل للعديد من عشاق انجازات ياسمين التي جيرت الكثير من جمهورنا للوقوف خلف لعبة الجمباز وتشجيعها .

واخيرا نثني على اسرة اتحاد الجمباز هذه الخطوة الايجابية في تكريم الابطال لامر الذي يعطي حافزا اضافيا للواعدين والواعدات من ابطال الجمباز لتقديم المزيد متيقنين ان جهودهم ستحظى بالتقدير والاحترام في نهاية مسيرتهم الرياضية ، ونقول ان لمسة الوفاء هذه من قبل اتحاد اللعبة تستحق الاشارة عسى ان تكون مثالا يحتذى للاتحادات في مختلف الالعاب .

 

التعليق