ندفيد يفكر في الاعتزال بسبب الاصابات المتكررة

تم نشره في الأربعاء 6 نيسان / أبريل 2005. 09:00 صباحاً
  • ندفيد يفكر في الاعتزال بسبب الاصابات المتكررة

ميلانو - ذكرت صحيفة "لا غازيتا ديللو سبورت" الايطالية أن النجم التشيكي الحائز على جائزة الكرة الذهبية لاحسن لاعب في أوروبا بافيل ندفيد قال إن تكرار تعرضه لحوادث الاصابة منذ بداية هذا الموسم ربما يكون سببا في إقناعه بالاعتزال.


وعاد ندفيد صانع ألعاب فريق يوفنتوس الايطالي لصفوف فريقه أمس الثلاثاء للمشاركة بمباراة الذهاب بدور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا أمام ليفربول الانجليزي في إنجلترا. وذلك في أولى مباريات ندفيد بعد غياب امتد لاكثر من شهر لاصابته في الرأس خلال مباراة يوفنتوس مع ريال مدريد الاسباني في إحدى مباريات البطولة نفسها.


وكان ندفيد قد أصيب في وقت سابق من الموسم نفسه بإصابتين أخريين تسببتا في إبعاده عن الملاعب لعدة أسابيع.


وقال ندفيد ردا على أحد أسئلة الصحيفة الايطالية "كيف حالي؟ إنه سؤال جيد ولكنني لا أعلم. فأنا لم ألعب منذ أشهر .. لقد خضت بضع مباريات قليلة فيما بين أوقات الاصابة. فمنذ الصيف الماضي بعد بطولة يورو 2004 تعرضت لكل أنواع الحوادث وامتدت الاصابات من ركبتي إلى رأسي".


وأوضح ندفيد أنه لم يمارس كرة القدم منذ شهرين لذلك فهو لا يعرف ما قد يحدث إذا لعب 90 دقيقة على رجليه. وأكد أنه إذا استمر الوضع بهذا الشكل فسيعتزل كرة القدم في نهاية الموسم الجاري.


وقال "من الافضل أن تعتزل قبل أن تصبح حطاما. فالصحة تأتي قبل أي شيء آخر لانها مهمة جدا. وكرة القدم ليست السبب الوحيد في وجودي بالحياة".


ولكن فابيو كابللو مدرب يوفنتوس لم يبد قادرا على تصديق احتمال اعتزال ندفيد حيث قال المدرب الحزين "إن ندفيد بخير .. إنه يفتقد اللعب وحسب. والشيء الاكيد هو أن كل شيء خاضع للنظام وأنه مازال اللاعب نفسه".


لعب ندفيد 27 مباراة خلال هذا الموسم وسجل سبعة أهداف ولكنه لم يلعب سوى خمس مباريات منذ شهر كانون الثاني/يناير الماضي. وكان اللاعب التشيكي قد أعلن بالفعل في الصيف الماضي أنه سيعتزل كرة القدم الدولية مع منتخب بلاده.

 
وقال ندفيد "إن يوفنتوس هو فريقي الوطني. فلم يعد سني أو قوتي يسمحا لي بالمشاركة في العديد من البطولات". 

التعليق