بي.بي.سي. تطلب مقابلة مارلي بعد 24 عاما من وفاته

تم نشره في الأحد 3 نيسان / أبريل 2005. 10:00 صباحاً
  • بي.بي.سي. تطلب مقابلة مارلي بعد 24 عاما من وفاته

 

  لندن -
     بعد 24 عاما من وفاته.. ارسلت هيئة  الاذاعة البريطانية (بي.بي.سي.) رسالة الكترونية تطلب فيها اجراء مقابلة مع نجم الموسيقى الراحل بوب مارلي.

 
    واعترفت الهيئة الجمعة بأنها "تشعر بحرج بالغ" ازاء الخطأ الذي وقع بارسال الرسالة لمؤسسة بوب مارلي.وقال بيان عن بي.بي.سي. "نشعر بحرج بالغ لان الرسالة التي أرسلت الى مؤسسة بوب مارلي لم تقر بأن السيد مارلي لم يعد معنا."  ولم يتسن الوصول لمؤسسة بوب مارلي على الفور للتعليق ولكن بي.بي.سي. قالت انهم ضحكوا للخطأ.


    واضاف البيان "تلقت مؤسسة بوب مارلي الامر بمزاج جيد واعتذرنا عن الخطأ."


وقال ان الخطأ وقع في رسالة ترسلها الهيئة بشكل معتاد الى المئات من "المشاهير والموسيقيين" الذين تريد ان يشاركوا في مسلسل على قناتها بي.بي.سي.-3. وقالت متحدثة باسم بي.بي.سي. ان البيان لم يكن كذبة ابريل. وتابعت قائلة "كان خطأ حقيقيا..."


    وتوفى مارلي بسبب السرطان عام 1981 عن 36 عاما فقط. واحتفل اكثر من 200 الف اثيوبي في اديس ابابا هذا العام بمرور 60 عاما على ولادته في جاميكا.

التعليق