العثور على بصمات جاكسون والصبي على مجلات إباحية

تم نشره في الأحد 27 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً
  • العثور على بصمات جاكسون والصبي على مجلات إباحية

 لوس أنجليس -  ركزت محاكمة نجم البوب الامريكي مايكل جاكسون بتهمة التحرش الجنسي بأطفال الجمعة على بصمات الاصابع على المجلات الاباحية التي عثر عليها في منزله فيما شهد خبير الطب الشرعي الذي استدعاه الادعاء بأن البصمات تعود لنجم البوب كما وجدت بصمات الصبي الذي يتهمه وشقيقه على مواد إباحية ضبطت في غرفة نوم جاكسون.


    وقال المخبر السيرجنت روبرت سبينر من مقاطعة سانتا بربارا إن19 بصمة وجدت على المنشورات الفاضحة التي وجدت في حقيبة داخل غرفة نوم جاكسون من بينها 12 بصمة للمغني و5 للصبي الذي يتهمه ،ويبلغ حاليا 15 عاما ،وأثنتان لشقيق الصبي مقدم الاتهام.


    وقال سبينر إن بصمات جاكسون والصبي وجدت معا على إحدى المجلات وهو ما جعل الادعاء يزعم أنها تثبت أن النجم البالغ من العمر 46 عاما كان يعرض على الصبي مواد إباحية لاثارته من أجل التحرش الجنسي.


    ويعد الدليل الذي يعتبره خبراء المحكمة ضمن الادلة الاكثر موضوعية في القضية المستمرة منذ أربعة أسابيع مقدمة لاجراءات أكثر أهمية غدا الاثنين عندما يبحث القاضي رودني ميلفيل طلب الادعاء بالسماح بضم ادعاءات سابقة لاطفال يتهمون فيها جاكسون بالتحرش الجنسي إلى ملف القضية المنظورة حاليا كدليل على نزعته لاقتراف مثل هذه الجرائم.


    وقال الادعاء إن الممثل الكوميدي جورج لوبيز سيستدعى أيضا للادلاء بشهادته.


وتجري محاكمة نجم البوب بتهم التحرش الجنسي بأطفال وتقديم مشروبات كحولية لقصر والتآمر لاحتجاز أسرة الصبي الذي يتهمه بالتحرش داخل ضيعته في نيفرلاند.

ويواجه جاكسون في حالة الادانة أحكاما بالسجن تزيد عقوبتها عن العشرين عاما.

التعليق