فورمولا 1 : فيزيكيلا بطل استراليا وشوماخر يتعثر في بدايته

تم نشره في الاثنين 7 آذار / مارس 2005. 10:00 صباحاً
  • فورمولا 1 : فيزيكيلا بطل استراليا وشوماخر يتعثر في بدايته

ملبورن - احرز السائق الايطالي جانكارلو فيزيكيلا (رينو) المركز الاول في سباق جائزة استراليا الكبرى، المرحلة الاولى من بطولة العالم لسباقات سيارات الفورمولا واحد (الفئة الاولى)، أمس الاحد على حلبة البرت بارك في ملبورن.


وقطع فيزيكيلا الذي انطلق من المركز الاول، مسافة السباق البالغة 302.271 كلم وتضمن 58 لفة بزمن 1.24.17.736 ساعة بمعدل سرعة وسطي 215.151 كلم/ ساعة.


وحافظ فيزيكيلا على تقدمه في السباق منذ بدايته وحتى النهاية.ولم يبد أنه قد يواجه أي تهديد يحول دون تحقيق ثاني انتصاراته بسباقات الجائزة الكبرى في تاريخه.


وأكمل الاسباني فيرناندو ألونسو سائق رينو الاخر فرحة الفريق الفرنسي باحتلاله المركز الثالث بعد ان  في المركز الثالث عشر.


وقال فيزيكيلا (32 عاما) "كان السباق سهلا منذ البداية، انها أفضل بداية في حياتي.. وان  أفوز بأول سباق في الموسم فهذا شيء رائع."


وأضاف "كنت متحفظا ولم أندفع بالطاقة القصوى الا في النهاية عندما كاد روبنز ان يلحق بي وأسرعت قليلا."


وكان فيزيكيلا انتزع موقع أفضل المنطلقين لسباق استراليا. وبفوزه بالسباق بفارق  5.5 ثانية عن أقرب منافسيه يكون قد فاز بثاني سباق من 142 سباقا خاضها.


ومن المفارقات ان هذه هي أول مرة يفوز بها فيزيكيلا بسباق بعد نهايته مباشرة، والمرة الوحيدة السابقة كانت في سباق الجائزة الكبرى البرازيلي عام 2003 الذي تعطل  نتيجة الامطار الغزيرة وحوادث تصادم، وأعلن فوز فيزيكيلا بالسباق بعد عدة أيام بعد  اكتشاف خطأ في حساب الوقت.


وأضاف فيزيكيلا "لم أفكر قط في احتمال عدم فوزي بالسباق .. لم أواجه ضغطا كبيرا ولكنني اضطررت لزيادة سرعتي قليلا قرب النهاية لان باريكيللو كان يقترب مني .. أعلم أنه أول سباق بالموسم وحسب ولكن السيارة قادرة على المنافسة بقوة وأعتقد أننا نستطيع أن نؤدي أداء جيدا، بوسعكم التأكد من أننا جيدون فقد جاء زميلي في المركز الثالث".


كانت المحاولة الاولى بالسباق قد ألغيت عندما فشل كيمي ريكونين سائق فريق مكلارين في الخروج من خانة الانطلاق. وأعيد انطلاق السباق ولكن السائق الفنلندي اضطر إلى البدء من آخر مراكز الانطلاق.


ونجح فيزيكيلا في الحفاظ على تصدره للسباق ثم وضع مسافة بينه وبين باقي منافسيه ليتقدم بفارق ثانيتين عن مواطنه يارنو تروللي بعد ثماني لفات فقط من السباق.


واستهل الالماني ميكايل شوماخر (فيراري)، حامل لقب جائزة استراليا العام الماضي وبطل العالم 7 مرات، حملة الدفاع عن لقبه الخامس على التوالي بفشل كبير سواء من حيث الانطلاق حيث انطلق من المركز الحادي والعشرين الاخير، او النتيجة اذ لم يكمل السباق وخرج من المنافسة في وقت مبكر بعد اصطدام مع مواطنه نيك هايدفيلد، سائق وليامس بي ام دبليو، في اللفة 43.


واحتجز شوماخر خلف العديد من السيارات البطيئة في بداية السباق قبل أن يتمكن من التقدم بين المراكز الاولى مستغلا اتجاه السيارات إلى مواقع فرقها للتزود بالوقود، ولكنه اضطر إلى إنهاء السباق مبكرا بعد ارتكابه لخطأ أجبر مواطنه نيك هيدفيلد على الاصطدام به في سياراته وليامز.


واضطر هيدفيلد بالتالي إلى الانسحاب هو الاخر من السباق، وبرغم أنه لم يتمادى في إلقاء اللوم على شوماخر الا أنه قال أن بطل العالم كان بوسعه تفادى وقوع الصدام.


ولكن شوماخر أكد أنه يرى الحادث الذي وقع له عاديا جداـ وقال"هذه الحوادث تقع طوال الوقت وسيكون لعشرة أشخاص مختلفين عشرة آراء متباينة فيها".


وأضاف "لا أعتقد أننا قد نلوم شخصا بعينه على هذه الحادثة، ولكنني أقول أنه (هيدفيلد) كان شديد التفاؤل إلى حد ما عندما اعتقد أنني سأترك له الحارة الداخلية".
ولا تنبىء البداية المتعثرة لميكايل اذا تكررت في المراحل الاولى من البطولة بفرصة كبيرة وقدرة على احراز اللقب السادس على التوالي في القرن الحادي والعشرين.


وكان شوماخر تعثر في التصفيات التمهيدية للسباق ودخل السباق وهو في  المركز 19 وهذا أسوأ أداء له في تاريخ بطولات فورمولا 1 بعدما قرر فريق فيراري تغيير محرك سيارته.


وقال شوماخر (36 عاما) "وضع محرك جديد في سيارتي لان الفحص أمس الاول كشف ان بعض مسامير المحرك مفكوكة."


وقال بعد نهاية السباق "يمكن ان نستخلص بعض الدروس من هذا السباق، يمكننا ان نشعر بالرضى ونعتبر ان هذا السباق مؤشر جيد للفترة المتبقية من البطولة."


وانقذ البرازيلي روبنز بريكيللو، وصيف بطل العام الماضي والذي انطلق من المركز الحادي عشر، ماء وجه فيراري التي حسمت لقب الصانعين في وقت مبكر الموسم الماضي، بحلوله ثانيا بفارق 5.500 ثوان خلف فيزيكيلا، وينجح في إخماد الشائعات التي تتردد عن وجود أزمة في فريق فيراري.


وقال باريكيللو "أعتقد أن السيارة كانت جيدة. لقد خضنا تجربة رسمية صعبة ولكن الامور سارت على نحو جيد في السباق نفسه مما ينفي وجود أي أزمة في فيراري".


أما روس براون المدير الفني لفريق فيراري فقد اختلطت عليه مشاعره تجاه السباق بعد انسحاب سائق الفريق وحامل اللقب الالماني مايكل شوماخر بسبب وقوع حادث تصادم له.


وقال "أعتقد أن روبنز قد أدى بشكل جيد فقد جاء من الخلف ليحتل المركز الثاني، أما ما حدث لمايكل فكان حادث عادي يقع في أي سباق".


واحتل الاسباني فيرناندو ألونزو سائق فريق رينو الاخر المركزالثالث بالسباق برغم انطلاقه من المركز 13 في البداية. وأكد ألونزو أنه كان بوسعه تحقيق نتيجة أفضل لولا احتجازه خلف السيارات الاقل سرعة.


وقال ألونزو "لقد دخلت في صراع طويل مع جاك فيلنوف وهو مصارع جيد، لذلك فقد خسرت نحو 25 ثانية بسبب ذلك الامر".


وكانت بداية ديفيد كولتهارد سائق فريق مكلارين السابق والسائق الحالي بفريق ريد بول للسباق جيدة، وتخطي فيلنوف سائق فريق ساوبر ثم تخطى الاسترالي مارك ويبر سائق فريق وليامز ليتقدم إلى المركز الثالث، بعد ان انطلق من المركز الخامس.


وحافظ كولتهارد على مركزه الثالث في السباق لحين تبقي عشر لفات تقريبا منه عندما تقدم عليه باريكيللو وألونزو.


واحتل كولتهارد المركز الرابع في نهاية السباق، بينما عادل الاسترالي مارك ويبر أفضل انجازاته السابقة في سباقات الجائزة الكبرى باحتلاله المركز الخامس.


واحتل ناريان كارتيكيان سائق جوردون وأول هندي يشارك في بطولة فورمولا 1  المركز الخامس عشر.


- ترتيب السائقين العشرة الاوائل:


1- الايطالي جانكارلو فيزيكيلا (رينو) 1.24.17.736 ساعة
 2- البرازيلي روبنز باريكيللو (فيراري) بفارق 5.500 ثوان
3- الاسباني فرناندو الونسو (رينو) بفارق 6.700 ث
4- الاسكتلندي ديفيد كولتهارد (رد بول) بفارق 16.100 ث
5- الاسترالي مارك ويبر (وليامس بي ام دبليو) بفارق 16.900 ث
6- الكولومبي خوان بابلو مونتويا (ماكلارين مرسيدس) بفارق 35.000 ث
7- النمساوي كريستيان كلين (رد بول) بفارق 38.900 ث
8- الفنلندي كيمي رايكونن (ماكلارين مرسيدس) بفارق 39.600 ث
9- الايطالي يارنو تروللي (تويوتا) بفارق 1.03.100 دقيقة
10- البرازيلي فيليبي ماسا (ساوبر بتروناس) بفارق 1.04.300 د


- ترتيب بطولة العالم:


1- فيزيكيلا 10 نقاط
2- باريكيللو 8
3- الونسو 6
4- كولتهارد 5
5- ويبر 4
6- مونتويا 3
7- كلين 2
8- رايكونن 1


- ترتيب الصانعين:


1- رينو 16 نقطة
2- فيراري 8
3- رد بول 7
4- وليامس بي ام دبليو 4
5- ماكلارين مرسيدس 4

التعليق