ليلى غفران في بيروت لتصوير فيديو كليب جديد

تم نشره في الخميس 24 شباط / فبراير 2005. 09:00 صباحاً

القاهرة- استعادت المطربة ليلى غفران نشاطها الغنائي مرة أخرى وانتهت من تسجيل ألبومها الغنائي الجديد الذي يضم عشر اغنيات ويحمل اسم «اكثر من أي وقت» وستقوم بتصويرها في بيروت خلال الأيام القادمة من اخراج كلود خوري وذلك قبل أن تطرح الالبوم في الاول من مارس المقبل وبعد ذلك تتوجه إلى المغرب لاحياء حفل غنائي في مهرجان اصيلة.


يذكر أن ليلى غفران كانت قد طرحت ألبومها الاخير مع روتانا، ومن اشهر اغانيها «لو حتى حيرفضني العالم» و «ساعة زمن» ولقبت في مصر بمطربة البكاء نظرا لاغانيها الدرامية التي حققت الشهرة من خلالها في اكثر من 10 البومات غنائية. واكدت ليلى غفران أن اتجاهها للغناء في الفنادق الكبرى ليس عيبا طالما تلتقي جمهورا منوعا في كل ليلة، مشيرة إلى أن ذلك افضل من بقائها في المنزل بدون غناء.


وعلى جانب آخر افصحت ليلى حسب ما ذكرت صحيفة الشرق الاوسط  أن ألبومها القادم سوف يشتمل على اغنيات بلهجات عربية مختلفة مثل اللهجات المصرية والخليجية والجزائرية والمغربية واللبنانية وذلك من اجل ارضاء كل الاذواق لدى الجمهور العربي.

التعليق