الوجه الآخر للعدسات اللاصقة

تم نشره في الخميس 17 شباط / فبراير 2005. 09:00 صباحاً
  • الوجه الآخر للعدسات اللاصقة

     لا شك ان العدسات اللاصقة أصبحت منتشرة بين الجنسين إما بديلا عن النظارة او تحسينا لمظهر العين. وقد تعوّد الكثيرون خلع العدسات ليلاً ووضعها في محلول خاص حمايةً من التلوث الجرثومي، ولإعطاء العين فرصة التعرض للهواء المحمل بالأكسجين اللازم. ولما ظهرت العدسات المؤقتة التي تلبس مدة 24 ساعة متواصلة أو أسبوعاً أو شهراً كاملاً دون نزعها ،أمكن التنبؤ ببعض الآثار الجانبية لهذا النوع من العدسات بالرغم من أن نوع العدسات اللاصقة المؤقتة الجديدة تعطى العين فرصة أفضل من العدسات السابقة من ناحية التعامل مع الجو الطبيعي.


     وقد أجريت دراسة تناولت عدسات لاصقة تُلبس مدة شهر كامل دون انقطاع من شركة سيبا. وأظهرت الدراسة التي أجريت على 700 شخص مدة عام أن ثلث الذين دخلوا في الدراسة لم يتحملوا لبس العدسة طيلة الشهر ليلاً ونهاراً، بينما تمكن بقية الأشخاص من لبس العدسة مدداً تتراوح ما بين 22 الى 30 يوماً في كل مرَّة. وأظهرت الدراسة كذلك أن 5% منهم قد تعرضوا لالتهابات موضعية أو لجفاف في العين مرة واحدة على الأقل خلال الدراسة.


     ويذكر ان التهابات أو جفاف العين هي حالات ضعف تمر بها العين مما قد يسمح للجراثيم التي تنتظر الفرصة بالهجوم، وهو أمر- حتى الآن - ليس خطيراً إلا ان تكون هذه الجراثيم من نوع سودوموناس ايروجينوسا عندها قد تشكل خطرا جدياً على مستقبل العين.


       وتحذر إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أن العدسات التي تلبس ليلاً ونهاراً قد تكون أكثر خطراً من الأنواع التي تلبس نهاراً وتنزع ليلاً. وقد يتعرض المدخنات او المدخنون الذين يلبسون العدسات  أكثر من غيرهم للإصابة بالتهاب القرنية. كما يجب الانتباه إلى أن الأبخرة السامة والمواد الكيماوية المتطايرة من حولهم قد تلتصق بالعدسات اللاصقة وتدخل إلى سطح العين.


       ومن ناحية أخرى فان بعض الأدوية قد تلون الدمع مما قد يؤدي إلى تلوّن العدسة اللاصقة أو فقدان شفافيتها. لذا يجب السؤال عن ذلك قبل تناول الأدوية حتى يمكن تغييرها او نزع العدسات اللاصقة خلال فترة تناول الدواء.
ان الله خلق العين وحماها بعظام صلبة قوية، وحواجب تحجز عنها ما يمكن ان يسيل عليها من الجبهة مثل العرق المالح المهيج، وغطاها بالجفن وخلق الدمع يغسلها ويرطبها. وخلق لها الرموش التي تمتص أشعة الشمس الضارة وتوقف بعض الأجسام الطيارة. العين عضو حساس جدا والتعامل معه يجب ان يكون مدروساً تماماً، والعناية بالعين ضرورية جداً، فإن استعملنا العدسات اللاصقة او غيرها يجب ان يكون ذلك بإتباع التعليمات والتقيد بها، والابتعاد عن المغالاة والالتزام بالوسطية.

التعليق