الفايز يرعى مسيرة الفرح الأردني بمناسبة عيد ميلاد القائد

تم نشره في الأحد 30 كانون الثاني / يناير 2005. 09:00 صباحاً
  • الفايز يرعى مسيرة الفرح الأردني بمناسبة عيد ميلاد القائد

 


       عمان- يرعى رئيس الوزراء فيصل الفايز عند الساعة الحادية عشرة صباح اليوم 30 المسيرة الشبابية الكبرى التي ينظمها المجلس الأعلى للشباب بمناسبة عيد ميلاد جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين.


المسيرة التي يشارك فيها أكثر من 7 آلاف مشارك يمثلون الأندية والمراكز والبرلمانات الشبابية ومديريات التربية والتعليم وأمانة عمان الكبرى وكافة الفعاليات والمؤسسات الشبابية تنطلق من أمام دوار مستشفى الملكة علياء وصولاً إلى صالة الأمير حمزة بن الحسين بمدينة الحسين للشباب وتحمل عنوان "مسيرة الفرح الأردني".


المسيرة التي تأتي في إطار الأنشطة والفعاليات التي يقيمها المجلس الأعلى للشباب في هذه المناسبة العزيزة على قلوب الأردنيين جميعاً، وتعبيراً عن انتماء وولاء شباب الوطن لقيادة جلالته، تم إعداد كافة الترتيبات الفنية والإدارية لتخرج في صورة تليق بمعاني إقامتها، وفي هذا السياق أكد مدير شباب العاصمة محمد الصمادي أن نهاية المسيرة ستشهد مهرجان فرح كبير حيث يلقي رئيس المجلس الأعلى د. مأمون نور الدين كلمة يؤكد فيها باسم الشباب الأردني على الاعتزاز والولاء للقيادة الهاشمية في هذا الوطن وما يحمله أبناؤه الشباب من حب وإجلال لمليكهم وباني نهضتهم جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين، بعدها يلقي أحد المشاركين في المسيرة كلمة القطاع الشبابي، قبل إلقاء قصيدة شعرية تعبر عن معاني هذه المناسبة الغالية.


     وكان أمين عام المجلس الأعلى للشباب د. ساري حمدان قام بجولة يوم أمس اطمأن خلالها على الترتيبات والتحضيرات التي اتخذها المجلس لإنجاح هذه المسيرة، كما زار قاعة الأمير حمزة بن الحسين التي ستشهد نهاية المسيرة.


تواصل أفراح الوطن


      أفراح الوطن التي أعدها المجلس الأعلى للشباب ستستمر خلال الأسبوع الحالي، حيث يرعى رئيس الوزراء فيصل الفايز الحفل الرسمي لافتتاح برلمان شباب العاصمة يوم الأربعاء 9 شباط/ فبراير المقبل، حيث ستوجه الدعوة إلى المهتمين بالشأن الشبابي من وزراء وأعيان ونواب وذلك من أجل إثراء التجربة الديمقراطية لدى الشباب، والإطلاع على التحضيرات التي يعدها المجلس لاستضافة لقاء شباب العواصم العربية، وأبرز إنجازات المجلس وبرامجه.

التعليق