برشلونة يمتطي صهوة الفوز مجددا وريال مدريد يواصل ملاحقته

تم نشره في الثلاثاء 18 كانون الثاني / يناير 2005. 09:00 صباحاً
  • برشلونة يمتطي صهوة الفوز مجددا وريال مدريد يواصل ملاحقته


 

    مدريد - اعاد الكاميروني صامويل ايتو فريقه برشلونة الى سكة الانتصارات على حساب ضيفه ريال سوسييداد 1-صفر، ريال مدريد بالمركز الثاني اثر فوزه على ضيفه سرقسطة 3-1 مستفيدا من تعادل فالنسيا حامل اللقب وصاحب المركز الثاني سابقا مع مضيفه اوساسونا صفر-صفر أمس الاول الاحد في ختام المرحلة التاسعة عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم.


     في المباراة الاولى، اهدر صامويل ايتو ركلة جزاء مبكرة بعد مرور 5 دقائق، لكنه عوض وسجل هدف الفوز قبل 5 دقائق من نهاية الوقت الاصلي رافعا رصيد فريقه الى 45 نقطة مقابل 38 لريال مدريد و36 لفالنسيا.


    وقد سقط برشلونة الذي توج بطلا للشتاء في ختام دور الذهاب أمس الاول، في المرحلة السابقة امام مضيفه فياريال صفر-3، وكان على وشك الخروج بتعادل سلبي بعد عرض غير مقنع كان فيه الضيف ندا قويا وبادل مضيفه الهجمات والفرص ايضا خصوصا بعد نزول التركي نهاد قهوجي في ربع الساعة الاخير اهدر خلالها 3 فرص مناسبة للتسجيل (79 و84 و89).


    واحس ايتو متصدر ترتيب الهدافين برصيد 14 هدفا، بالذنب بعد ان اضاع ركلة الجزاء، وحاول التعويض اكثر من مرة فأرسل الكرة الى جانبي المرمى واصاب القائم (65)، لكن نقطة التحول كانت مع طرد لاعب ريال سوسييداد خافي برييتو في الدقيقة 61 لنيله الانذار الثاني بعد الاول في الدقيقة 42.


    وكانت ابرز الفرص في الشوط الاول للصربي داركو كوفاسيفيتش لكن حارس برشلونة حرمه فيكتور فالديس من هدف مؤكد (14) وكان بحق مع نظيره في ريال سوسييداد اسيير ريسغو الذي وقف في وجه محاولات البرازيلي رونالدينيو والفرنسي لودوفيك جيولي، نجمي اللقاء بدون منازع.


    ورجح الطرد كفة برشلونة ميدانيا بسبب تفوقه العددي، لكنه عجز عن طرق مرمى منافسه قبل ان يقوم بهجمة معاكسة حصل على اثرها على ركنية نفذت فتابعها احد اللاعبين براسه واكملها ايتو براسه بقوة داخل المرمى (85). غير ان الفضل في خروج برشلونة فائزا من اللقاء يرجع لحارس المرمى فيكتور فالديز التي تألق في التصدي لهجمات سوسيداد.


وحضر البرتغالي جوزيه مورينيو مدرب تشلسي الانجليزي المباراة من المدرجات، باعتبار ان فريقه سيواجه برشلونة في دوري ابطال اوروبا ذهابا في 23 شباط / فبراير في برشلونة، وايابا في 8 آذار/مارس في لندن.


     وفي المباراة الثانية، بدأ ريال مدريد اللقاء من دون محترفه الجديد الدنماركي توماس غرافيسن القادم من ايفرتون الانجليزي، وهاجم بضراوة وضغط بكثافة وصنع لاعبوه عدة فرص لم تترجم.


     وفي خضم اندفاع فريق العاصمة، قام دافيد فيا بمجهود فردي رائع بعد ان وصلته كرة من وسط الملعب الى الجهة اليسرى فمر اولا من ميشال سالغادو وتخطى بعده ايفان هيلغيرا ببراعة وفتح له الارجنتيني والتر صامويل الطريق وكانه احد زملائه فراوغ الحارس ايكر كاسياس ووضع الكرة داخل الشباك مفتتحا التسجيل من اول وآخر محاولة لفريقه في الشوط الاول (20) مسجلا هدفه الثامن في البطولة.


     وواصل ريال مدريد عرضه القوي تحت انظار مدربه البرازيلي واندرلي لوكسمبورغو وملك الكرة السابق بيليه الذي حرك ركلة البداية بين الفريقين، وتخلص الفرنسي زين الدين زيدان من مدافع اول وسقط على الارض ثم نهض وارسل كرة عرضية على رأس البرازيلي رونالدو اطاح بها الاخير بعيدا من مسافة قريبة (30).


     وعوض هيلغيرا خطأه الاول حين ناول الكرة في وسط الملعب الى زيدان فمررها بدوره الى رونالدو ومنه الى راوول غونزاليز داخل المنطقة انفرد على اثرها وواجه الحارس واودعها المرمى مدركا التعادل (42).


     وفي الشوط الثاني، تلقى البرازيلي الفارو بطاقة حمراء لخشونته الزائدة ضد راوول (53)، وسجل ريال مدريد هدف التقدم على الفور بعدما استغل زيدان خطأ دفاعيا واعطى الكرة الى البرتغالي لويس فيغو المتسلل بوضوح والذي مر من البرتو زاباتر وسددها في قدم الحارس لويس غارسيا وتابعها رونالدو براسه (54).


     وتتالت الفرص لريال مدريد ورونالدو تحديدا فسدد كرة من مسافة قريبة اثر كرة من زيدان ذهبت الى المدرجات (56)، ثم واحدة اخرى اثر كرة من فيغو سددها من على خط المنطقة مرت بقرب القائم الايسر (57).


     واجرى سكولاري تبديلا مزدوجا فأخرج رونالدو وادخل الانجليزي مايكل اوين، وحل غرافيسن محل فيغو (65) مع ان الخارجين كانا في احسن ايامهما فخف العطاء بشكل واضح في وسط الملعب وخط الهجوم، وحصل سرقسطة على ركلة حرة تبعد نحو 30 مترا كادت تأتي بالتعادل بعد ان تصدى لتنفيذها لاعب ريال مدريد السابق سافيو فسقطت على ظهر الشبكة (79).


     ونجح كاسياس في ابعاد كرة مقوسة ارسلها الاحتياطي في صفوف سرقسطة الارجنتيني لوسيانو غاليتي الى ركنية وحال دون هدف ثان في مرماه (83)، وقضى اوين على اخر امل لسرقسطة في ادراك التعادل بعدما تلقى كرة رأسية من مواطنه ديفيد بيكهام سار بها عدة خطوات وسددها قوسية ارضية خادعة استقرت في اقصى الزاوية اليسرى (85).


     واهدر اوين فرصة مماثلة بعدما تلقى كرة من المدافع البرازيلي روبرتو كارلوس تابعها بنفس الطريقة السابقة فابتعدت قليلا عن القائم الايسر (88).


- ترتيب فرق الصدارة:

1- برشلونة 45 نقطة

2- ريال مدريد 38

3- فالنسيا 36

4- اسبانيول 34

5- اشبيلية 32



نتائج المرحلة التاسعة عشرة

- السبت:
غيتافي - اتلتيكو مدريد 1-1
ملقة - اشبيلية 1-صفر


- الاحد:

الباسيتي - راسينغ سانتاندر صفر-صفر
اتلتيك بلباو - اسبانيول 1-1
بيتيس - مايوركا 2-صفر
ديبورتيفو كورونا - نومانسيا 1-1
ليفانتي - فياريال 2-4
اوساسونا - فالنسيا صفر-صفر
برشلونة - ريال سوسييداد 1-صفر
ريال مدريد - سرقسطة 3-1


ترتيب الهدافين

- 14 هدفا: الكاميروني صاموئيل ايتو (برشلونة)

- 11 اهداف: البرازيلي رونالدو (ريال مدريد) والاوروغوياني دييغو فورلان (فياريال)

- 9 أهداف: البرازيلي ريكاردو اوليفيرا (بيتيس) والارجنتيني ماكسي رودريغيز (اسبانيول)

- 8 أهداف: دافيد فيا (سرقسطة) واسماعيل اورزايز (اتلتيك بلباو) والتركي نهاد قهوجي (ريال سوسييداد) والبرازيلي سيزار جوليو باتيستا (اشبيلية) والبرتو لوكي (ديبورتيفو كورونا)

- 7 أهداف: فرناندو توريس (اتلتيكو مدريد) وريتشارد موراليس (اوساسونا) والانجليزي مايل اوين (ريال مدريد)

التعليق