وصية منفذ عملية تفجير مقر حزب علاوي

تم نشره في الأربعاء 5 كانون الثاني / يناير 2005. 09:00 صباحاً

دبي - عرض الموقع الالكتروني لمجموعة انصار السنة الاسلامية المرتبطة بتنظيم القاعدة امس شريط فيديو يظهر فيه رجل يتلو وصيته قبل العملية الانتحارية بالسيارة المفخخة التي نفذت الاثنين في بغداد قرب مقر حركة الوفاق الوطني، حزب رئيس الوزراء العراقي اياد علاوي.

  ويظهر في الشريط الانتحاري الذي قدم نفسه على انه "ابو عبد الله المهاجر" الى جانبه مسلحان ملثمان، وهو يتلو وصيته.

  وجاء في الوصية "ان النصر لا بد له من تضحيات. وان صرح الاسلام الخالد لا يقوم الا على اشلاء من ابطال ابناء هذه الامة... واننا نؤمن بان هذا الطريق لا يسلكه الجبناء والخائفون".

  واضاف الرجل "فليسمع كل الطواغيت في هذه الارض... اننا سنحطمكم ايها الكافرون باشلائنا ودمائنا".

  ويقدم انصار السنة انفسهم على انهم مجموعة من حركات اسلامية صغيرة "مجاهدة"، وقد اعلنت مسؤوليتها عن العديد من العمليات في العراق.
  وادى انفجار السيارة المفخخة قرب مقر حزب الوفاق الوطني الى مقتل اربعة عراقيين وجرح 24 آخرين.

التعليق