سكان في الغور الشمالي يتهمون "الصحة" و"البلدية" بالتقصير في مراقبة محلات بيع اللحوم

تم نشره في الأربعاء 5 كانون الثاني / يناير 2005. 09:00 صباحاً


الغور الشمالي-شكا سكان في لواء الغور الشمالي من عدم التزام العديد من القصابين بشروط الصحة العامة وقيامهم بعرض اللحوم على واجهات محلاتهم طوال ساعات النهار، مما يعرضها الى الفساد والتلف وعدم توفر الشروط الصحية ما يؤثرعلى صحة السكان متهمين مديرية الصحة والبلدية بالتقصير .
واكد محمد التلاوي قيام بعض القصابين بتطرية اللحوم المجمدة وخلطها مع اللحوم الأخرى وبيعها على أنها طازجة .

واشار خالد الزعبي إلى تنوع مصادر اللحوم يجعل المواطن في حيرة حول الأوضاع واسعارها داعيا الجهات المعنية إلزام القصابين بتحديد أنواع اللحوم المعروضة منوها الى قيام البعض بالتعامل مع اللحوم المستوردة والتعامل معها على أنها بلدية .

وقال حسن الدلكي ان أصحاب المحلات يعرضون اللحوم على واجهات المحال التجارية مغطاة بقطعة قماش يلتف الذباب حولها وحمل مديرية الصحة والبلدية بالتقصير وعدم القيام بمراقبة القصابين.

وقال رئيس بلدية معاذ بن جبل المهندس محمود ابو جابر ان لجنة السلامة العامة في البلدية قررت الزام القصابين بوجود ثلاجتين واحدة للعرض واخرى لحفظ اللحوم الزائدة. واكد ان البلدية ستغلق اي محل لا تتوفر فيه شروط الصحة العامة

التعليق