استقالة مدرب المنتخب العراقي لكرة القدم

تم نشره في الأربعاء 29 كانون الأول / ديسمبر 2004. 09:00 صباحاً
  • استقالة مدرب المنتخب العراقي لكرة القدم

بغداد - اعلن مدرب المنتخب العراقي لكرة القدم عدنان حمد الحائز لقب افضل مدرب في قارة اسيا للعام الحالي، امس الثلاثاء انه قدم استقالته من منصبه بسبب النتائج المتواضعة التي خرج بها من بطولة كأس الخليج السابعة عشرة التي اختتمت الجمعة الماضي في الدوحة.

واعلن عدنان حمد استقالته في بيان حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه وجاء فيه "لا يمكنني ان استمر مع الفريق العراقي في ظل الظروف السائدة الان التي لا تسمح لي بالاستمرار في مهمتي".

واضاف" وانا اترك المنتخب العراقي اقدم شكري للاعبين الابطال والجهاز الفني الذي عمل معي في اوقات عصيبة واقدم اعتذاري لجماهير المنتخب وانصاره لعدم تحقيق ما كانوا يتمنون من انجاز في خليجي (17)، واقول لهم ان الظروف التي احاطت بنا كانت كبيرة".

يشار الى ان المنتخب العراقي والمدرب عدنان حمد تعرضوا بعد الخروج من الدور الاول لخليجي (17) لسلسلة من الانتقادات الحادة بسبب المستوى المتواضع الذي ظهر به المنتخب.

وحفل تاريخه المدرب عدنان حمد الذي ينتهي عقده مع الاتحاد في حزيران/يونيو المقبل، بالانجازات فقد قاد منتخب شباب العراق عام 2000 الى لقب بطل اسيا وبلغ معه مونديال الشباب في الارجنتين 2001، وقاد منتخب الرجال الى لقب بطل غرب اسيا في دمشق 2002، والى ربع نهائي امم اسيا 2004 في الصين، والمنتخب الاولمبي الى نهائيات اولمبياد اثينا وبلوغه الدور نصف النهائي ثم المركز الرابع.

التعليق