القضاة: نسعى للحصول على جائزة الملك عبد الله الثاني للتميز

تم نشره في الأربعاء 28 أيار / مايو 2014. 12:00 صباحاً
  • مدير مركز اللغات في الجامعة الأردنية د. محمد القضاة - (من المصدر)

عمان-الغد- صرح مدير مركز اللغات في الجامعة الأردنية الأستاذ الدكتور محمد القضاة، بسعي المركز للحصول على جائزة الملك عبد الله الثاني للتميز، خاصة أن الشروط الموضوعية للجائزة متوافرة في المركز، مشيرا إلى أبرز الإنجازات التي حققها هذا العام.
وبين القضاة أن المركز يقوم بتدريس مهارات الاتصال باللغتين العربية والإنجليزية والعربية للناطقين بغيرها، ويسجل عشرة آلاف طالب فصليا في مواد مهارات الاتصال باللغتين العربية والإنجليزية، فضلا عن حوالي (300) طالب أجنبي في شعبة اللغة العربية للناطقين بغيرها.
كما ينفذ المركز امتحان الكفاية للطلبة المقبولين في الجامعة وعددهم 11660 طالبا وطالبة، إضافة إلى الامتحان الوطني للغة الإنجليزية كل يوم سبت.
ولفت القضاة إلى أن المركز شكل لجانا لتأليف منهاجين لمهارات الاتصال باللغتين العربية والإنجليزية، كما قام بتحديث بنك أسئلة الامتحانات لمهارات الاتصال باللغتين العربية والإنجليزية، إضافة إلى وضع امتحان تصنيفي باللغة العربية لجميع الطلبة الأجانب الدارسين في الجامعة لتصنيف قدراتهم اللغوية حسب مستوياتهم.
أما عن برامج المركز فقد تم إنجاز كُتيب باللغتين العربية والإنجليزية يتضمن تعريفا بالمركز وبرامجه المتنوعة.
وعن تطوير برامج تعليم العربية للناطقين بغيرها عن بعد صرح القضاة أن العمل لم يُنجز، لاحتياجات هذه البرامج لخبرات فنية وتقنية، فضلا عن أهمية تعاون شعبة اللغة العربية للناطقين بغيرها في تنفيذ مثل هذه البرامج.
ويهدف المركز لوضع تصور كامل لبرنامج امتحان للغة العربية على غرار امتحان التوفل باللغة الإنجليزية، كما يعمل على الانتهاء من اعتماد الخطط الدراسية لبرنامج الدبلوم المهني لتعليم العربية للناطقين بغيرها.
وفيما يتعلق بالمؤتمرات والأيام العلمية التي احتضنها مركز اللغات هذا العام، أوضح القضاة أن المركز عقد مؤتمرا دوليا بتاريخ 22-24/4/2014 تحت رعاية رئيس الجامعة، شارك فيه 79 مشاركا من 43 جامعة عالمية، من 23 دولة، وقد نجح المؤتمر بشهادات الحضور والمشاركين دون أن يكلف الجامعة الاردنية أي نفقات، وتم طباعة اعمال المؤتمر في مجلدين عدد صفحاتهما (990) صفحة دون ان تتكلف الجامعة أي نفقات.
وأضاف أن المركز أنجز اليوم العلمي بنجاح كبير يوم 6/5/2014، ونفذ مسابقة على مستوى طلبة مهارات الاتصال باللغتين العربية والإنجليزية في الجامعة. 
كما استضاف مركز اللغات الكاتب المبدع أحمد حسن الزعبي الذي عرض نماذج من كتاباته التي تتناول شؤونا وطنية إضافة إلى عرض "فيديوهات" مصورة ضمن برامج يغلب على طابعها الجانب الكوميدي.
واحتضن المركز معرض التصوير الفوتوغرافي بمشاركة الزميلين صابر العبادي وبلال الناطور من صحيفة الرأي الأردنية.
ولفت القضاة إلى المركز فتح أبواب مدرج رم للأنشطة العلمية والثقافية والاجتماعية لمختلف كليات الجامعة، بعد أخذ الموافقات الرسمية بذلك وتم تنفيذ أكثر من 25 نشاطا، منها، احتضان مؤتمر إقليمي لكلية الآداب في مدرج رم بمركز اللغات في الفترة 8-9/ 4/2014، بعنوان "الربيع العربي: الانعكاسات والتحديات".
وأضاف تم تنظيم مؤتمر الأدب والفكر الفلسطيني في ستين عاما، وهو يقام لأول مرة خارج الأراضي الفلسطينية، كما تم احتضان يومين علميين لقسم علم النفس، وكليّة اللغات في الجامعة.
وعن علاقة مركز اللغات بمراكز تدريس العربية للناطقين بغيرها العالمية، قال القضاة: تم استقبال 23 وفدا أجنبيا خلال العام بهدف عقد اتفاقيات بين المركز وجامعاتهم لتدريس اللغة العربية للناطقين بغيرها.
وأضاف كما تم توقيع اتفاقية مع جامعة كنتاكي الأميركية، إضافة إلى توقيع اتفاقية مع مؤسسة الامتحانات الدولية (ITS) وعُقد عدد من الامتحانات بدءا من نهاية الشهر الماضي.
أما عن الجهود الفردية لمدير مركز اللغات، فصرح القضاة أنه استقبل أكثر من عشرين وفدا من مختلف جامعات العالم، بهدف توقيع الاتفاقيات واستشراف افاق المركز ومعرفة الشروط والظروف الاكاديمية المناسبة لطلبة تلك الجامعات.
كما قدم مدير المركز ورقة علمية باسم المركز في المؤتمر الدولي الذي عقد في 13/5/2014 في مدرسة الاقتصاد العليا في موسكو، تناولت جهود المركز في تعليم وخدمة العربية.
وقام مدير المركز كونه عضو هيئة تدريس في كلية الآداب برئاسة اليوم العلمي لكلية الآداب، وتم تنفيذ اليوم العلمي في مدرج رم وكان تحت رعاية رئيس الجامعة، بحضور رئيس مجلس الاعيان يوم 25/4/2014.

التعليق