"إدارة الأزمات" ينفذ تمرينا للتعامل مع الإصابات الجماعية

تم نشره في الثلاثاء 3 حزيران / يونيو 2014. 12:00 صباحاً
  • جانب من تمرين "التنسيق المثمر" نفذه مركز إدارة الأزمات بالقيادة العامة للقوات المسلحة أمس
  • احد كوادر التمرين يقوم بنقل المصاب اثناء “التنسيق المثمر” - (تصوير: محمد أبوغوش)
  • متخصصان يعملان على تخليص مصاب من آثار مواد كيماوية يفترض أنه تعرض لها ضمن تمرين “التنسيق المثمر” -(تصوير: محمد ابوغوش)

عمان - نفذ مركز ادارة الازمات في القيادة العامة للقوات المسلحة أمس تمرين “التنسيق المثمر” والذي يهدف الى التعامل مع الاصابات الجماعية تابعه رئيس هيئة العمليات في القيادة العامة.
وأوضح مدير التدريب المشترك الناطق الاعلامي باسم التمرين العميد الركن فهد الضامن، في مؤتمر صحفي أمس، اهمية التمرين الذي يأتي ضمن تمرين الاسد المتأهب، من حيث التنسيق بين كافة المؤسسات الوطنية والاجهزة الامنية المختلفة والمنظمات الانسانية، وحركة الاستجابة في تكاتف وتعاون جميع الجهات اثناء حدوث ازمة وخاصة في التعامل مع الاصابات الجماعية التي تحتاج الى جهود مشتركة وعلى أعلى المستويات.
وقال ان من اهداف تمرين الاسد المتأهب: التعامل مع الازمات والتي تؤثر على سلامة وأمن المواطن، خاصة في الوقاية من آثار العوامل الكيماوية في التجمعات السكانية الكبيرة.
وقال مدير مركز ادارة الازمات العقيد المهندس محمد ارشيد المواجدة، ان هذه الفعالية تعمل على اختبار جاهزية عمل فريق الاستجابة الأولي ومهاراته على استخدام نظام التطهير الرباعي، والتأكد من سلامة الاجراءات القياسية التي تم وضعها والتي توضح ادوار وواجبات عناصر الفريق اثناء التعامل مع الاصابات الجماعية، بالاضافة الى التدريب على اعمال الكشف واخذ العينات واخلاء الاصابات الناتجة عن الحوادث غير التقليدية وتصنيف ومعالجة الحالات في الميدان واختبار سلامة الاجراءات والتعليمات التي توضح ادوار وواجبات الجهات المساندة للفريق وآلية الاستدعاء.
كما تعمل الفعالية على تفعيل دور مؤسسات الدولة المختلفة اثناء العمل في الظروف الاستثنائية بتفعيل غرفة عمليات المجلس المحلي لدفاع مدني محافظة الزرقاء والتدريب المشترك مع قوات صديقة وشقيقة وكذلك اختبار اجراءات فريق الاستجابة الاولي للتعامل مع اية حوادث غير تقليدية بالتنسيق مع الجهات المعنية من المؤسسات الحكومية والمنظمات الانسانية وصولا الى تحديد نقاط الضعف لتفاديها مستقبلا وتحديد نقاط القوى لتعزيزها.
واكد ضرورة تطوير اجراءات نموذجية لجميع المشاركين يتم اعتمادها عند التعامل مع مثل تلك الحوادث.
وشارك في التمرين: الاجهزة الامنية المختلفة ووزارة الصحة والخدمات الطبية الملكية والشرطة العسكرية الملكية ومجموعة الاسناد الكيماوي وفريق كيماوي من قوة الدفاع الكيماوي لدولة الامارات العربية المتحدة الشقيقة والقائمون على ادارة المخيم الافتراضي في منطقة التدريب: الهلال الاحمر الاردني والهيئة الخيرية الاردنية الهاشمية.
وحضر التمرين رئيس هيئة التدريب في القيادة العامة ومدير التدريب في القيادة المركزية الاميركية روبرت كاتالانوتي وعدد من ضباط القوات المسلحة والدول الصديقة والشقيقة.-(بترا)

التعليق