بناء سور حول مدرسة بصيرا حماية للطلبة من السقوط في واد وعر

تم نشره في الاثنين 9 حزيران / يونيو 2014. 12:00 صباحاً

فيصل القطامين

الطفيلة - احتفلت هيئات مجتمعية في بلدة بصيرا ببناء سور حول مدرسة بصيرا الأساسية حماية للطلبة من السقوط في الوادي الوعر الذي يحيط بالمدرسة ومن الكلاب الضالة وقطعان المواشي التي كانت تدخل ساحة المدرسة باستمرار، ضمن مشاريع الوكالة الأميركية للتنمية الدولية.
 وأكد راعي الحفل محافظ الطفيلة أحمد جرادات أهمية أن يقوم المجتمع المحلي بتعزيز نهج التشاركية في العمل العام لإحداث نقلة نوعية في التنمية المستدامة تزامنا مع الجهود الوطنية والحكومية المبذولة من خلال وكالة الإنماء الأميركية.
 وقال هاشم السفاسفة أحد أعضاء فريق التطوير المجتمعي أن بناء هذا السور كان بمثابة حلم لأفراد مجتمع بصيرا منذ أكثر من 30 عاماً، معربا عن امتنان المجتمع المحلي في بلدة بصيرا للجهود والعدم المالي المبذول لإقامة مثل هذه المشاريع.
وأكدت مديرة مدرسة بصيرا الأساسية حنان الزيدانيين، أن المشروع جاء حماية للطلبة وتبديدا لمخاوف الأهالي حيال ما تتعرض له المدرسة من خطورة تتمثل في مجاورتها لمنطقة وعرة، علاوة على حمايتها من الكلاب الضالة والأغنام التي ترعى داخل حدود المدرسة.
 وقالت مديرة بعثة الوكالة الأميركية للتنمية الدولية في الأردن بيث بيج إن هذا المشروع تم من خلال تعاون مع المجتمع المحلي ممثلا في فريق بصيرا التطوعي الذي تم انتخابه بالتنسيق مع الحكومة المحلية وبلدية بصيرا.
 وأضافت بيج "إن حلول التحديات التي تواجهها المجتمعات الأردنية تكمن ضمن المجتمعات المحلية ذاتها، مؤكدة المزيد من التعاون وتقديم الدعم للمجتمعات المحلية.


التعليق