شبيب: مساهمة القطاع الخاص في العملية الاقتصادية تجعل قطاع النقل أكثر جاذبية وتنافسية

تم نشره في الأربعاء 11 حزيران / يونيو 2014. 11:00 مـساءً
  • وزيرة النقل ترعى إطلاق عمليات شركة نافذ في العراق-(بترا)

عمران الشواربة

عمان – قالت وزيرة النقل الدكتورة لينا شبيب أمس ان الوصول الى قطاع نقل اكثر جاذبية وتنافسية يتطلب مساهمة القطاع الخاص في العملية الاقتصادية وإزالة كافة المعيقات امام حرية حركة راس المال.
وبينت شبيب، خلال رعايتها احتفالية اطلاق عمليات شركة نافذ في العراق، وهي شركة خدمات لوجستية مساندة تسهم في دعم وتسهيل التجارة على المستوى الوطني وتعزيز أمنها وسلامتها، ان زيادة استثمارات القطاع الخاص في قطاع خدمات النقل اللوجستي يؤدي الى خلق فرص عمل ويخفف من نسب البطالة ويزيد من مساهمة قطاع النقل في الناتج المحلي الاجمالي.
وخلال الحفل، تم الإعلان عن قيام مؤسسة التمويل الدولية (عضو مجموعة البنك الدولي) وصندوق فرسان كابيتال بارتنرز بالاستثمار في شركة نافذ لتفعيل خطة الشركة الطموحة للتوسع في انشطتها الى اسواق جديدة وتقديم خدمات ذات قيمة مضافة للاقتصاديات النامية.
واشارت إلى ان جميع الدراسات توكد على ضرورة تكثيف جميع الشركاء من القطاعين العام والخاص في العمل معا لتذليل كافة الصعوبات التي تعترض تطوير قطاع النقل من حيث التنافسية.
وبينت شبيب ان الوزارة انتهت من اعداد وثيقة الخط الاستراتيجية الطويلة المدى والتي تم اطلاقها في نيسان (ابريل) الماضي، والتي اكدت على ضرورة وضع السياسات لتحفيز الاستثمارات.
وأوضحت أن شركة نافذ قامت بالائتلاف مع شركة بروفتنا الالمانية بتنفيذ مشروع بنك لمعلومات قطاع النقل بكل انماطه وما لذلك من اثر مهم في خلق قاعدة بيانات تشكل الارضية المهمة لاجراء الدراسات والابحاث وتقييم الدراسات ووضع الخطط ورسم سياسات تواكب التطور السريع في هذا القطاع من خلال الوقوف على الواقع الفعلي لانماط النقل المختلفة، وذلك من خلال رصد حقيقي لمؤشرات أداء قياس الاهداف والسياسات المرجوة.
واضافت ان الشركة بالتنسيق مع الهيئة تنظيم النقل البري وسلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ستقوم بتنفيذ مشروع دخول وخروج الشاحنات من ميناء العقبة وإليه لينظم عملية الدخول والخروج لتفادي الازدحامات في ميناء الحاويات وهو مشروع رائد من حيث التصميم والتنفيذ في الاردن والاقليم.
من جانبه، قال رئيس مجلس الادارة شركة نافذ الدولية، سمير مبارك، إن اهمية هذا الاستثمار والذي يأتي من خلال مؤسسات دولية ذات باع طويل في الاستثمار يهدف إلى تنفيذ استراتيجية الشركة الطموحة في التوسع في عدة دول في الشرق الاوسط والخليج العربي وشمال افريقيا ويعزز ثقة قطاع العام في قدرة الشركة على احداث تغيير ايجابي في اقتصاداتها.
وعلى صعيد متصل، قال  الممثل المقيم لمؤسسة التمويل الدولية في العراق، زياد بدر، ان تطوير البنية التحتية يعد احد اهم اولويات مؤسسة التمويل الدولية في المنطقة وخاصة في العراق.
وأضاف ان الحلول العملية التى تطبقها شركة نافذ في الموانى ستعود بالفائدة على الدول التي تواجه تحديات مماثلة.

comp.news@alghad.jo

@emranalshwarbeh

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »خطط واعدة (معتصم شبيب)

    الخميس 12 حزيران / يونيو 2014.
    نتمنى تطبيف كل هذه الخطط بالقريب العاجل واستمرارية الوزراء المنتجين في مواقعهم لتنفيذ مثل هذه الخططط .