الكيلاني: 850 مليون دولار استثمارات "المعبر" في "مرسى زايد"

تم نشره في الأربعاء 18 حزيران / يونيو 2014. 12:00 صباحاً
  • مخطط لمشروع مرسى زايد الذي تنفذه شركة معبر الأردن في العقبة-(أرشيفية)

 أحمد الرواشدة

العقبة- قال الرئيس التنفيذي لشركة المعبر/ الأردن المهندس عماد الكيلاني إن حجم إنفاق الشركة على مشروع مرسى زايد في العقبة حتى الآن بلغ 850 مليون دولار، من إجمالي 10 مليارات دولار، وهي التكلفة الإجمالية للمشروع.
وأشار الكيلاني في حديث مع "الغد" إلى أن الشركة اتفقت مع الحكومة الأردنية على تسلّم أرض الميناء نهاية العام المقبل، لمواصلة تنفيذ مشاريعها، مؤكداً أن العمل جارٍ على قدم وساق لإنجاز المرحلة التطويرية الأولى من مشروع مرسى زايد في قلب مدينة العقبة والتي تضمّ معلمين رئيسيين: قرية الراحة المتمثلة في حيٍّ سكني هادئ وعائلي على الواجهة الجنوبية من المشروع، وتضمّ أكثر من 500 وحدة سكنية مجهّزة بتشطيبات عصرية ومخدومة بمرافق تعزز مفهوم المجتمع المتكامل، ومسجد الشيخ زايد الواقع على الواجهة الشمالية من المشروع بتصميمه المعماري المتفرّد.
وبين الكيلاني أنه سيتم الانتهاء من بناء مسجد الشيخ زايد خلال الأيام القليلة القادمة، وبحلول شهر رمضان المبارك، والذي يمتدّ على مساحة 3890 مترا مربعا، ويستوحي تصميمه من التصميم المعماري لجامع الشيخ زايد الكبير في إمارة أبوظبي، ويتّسع لألفي مصلّ، ويضمّ المسجد قاعتين رئيسيتين للصلاة لكل من الرجال والنساء، بالإضافة إلى قاعة إضافية للصلاة أيام الأعياد والمناسبات، والتي سيتمّ استخدامها كدار لتحفيظ القرآن.
وأشار الكيلاني إلى أن نسبة الإنجاز في قرية الراحة السكنية وصلت الى مراحل متقدمة، ويتوقع الانتهاء منها قبل نهاية العام القادم.
وتعتبر قرية الراحة باكورة المناطق السكنية في مشروع مرسى زايد، وتتميز بتبنيها مفهوم المجتمع السكني المتكامل، بالإضافة الى الوحدات السكنية التي تضمها، والتي تتجاوز الخمسمائة وحدة سكنية تتنوع ما بين أشباه الفلل والشقق السكنية، ستكون قرية الراحة السكنية مخدومة بمرافق متعددة كمركز تجاري ونادٍ وملاعب، بالإضافة إلى حدائق للعائلات، لتكون بمثابة متنفّس حاضر في قلب القرية.
وكانت شركة المعبر قد أكدت خلال مشاركتها في فعاليات معرض سيتي سكيب أبوظبي 2014، أن نسبة الحجوزات في الوحدات السكنية المتوفرة للبيع في قرية الراحة وصلت إلى 50 %.
ويتوقع لأعمال البناء في قرية الراحة، والتي بدأت في شهر تموز الماضي، أن تنتهي أواخر العام 2015، وذلك بحسب الاتفاقية المبرمة بين شركة المعبر والمقاول الرئيس القائم على تنفيذ أعمال البناء، شركة المقاولات الأردنية عمر أبو سعد وأولاده.
وبين الكيلاني أن شركة المعبر تحرص على توظيف مختلف القنوات التسويقية المتاحة للترويج لمشروع مرسى زايد في مدينة العقبة، فعلى الصعيد المؤسسي، تنشط الشركة بالمشاركة في المؤتمرات والفعاليات الاقتصادية والتجارية المحلية والإقليمية ذات العلاقة ورعايتها، واستخدامها كمنصة تفاعلية مباشرة لاستقطاب المستثمرين ورجال الأعمال وصناع القرار ليكونوا جزءاً من مشروع مرسى زايد، أما فيما يتعلق بالمستوى التجاري الذي يستهدف الأفراد بصورة رئيسية، فينصبّ التركيز حالياً على الترويج للوحدات السكنية بمساحاتها ومواصفاتها المتنوعة في قرية الراحة السكنية، وذلك من خلال قنوات التسويق التقليدية، وعبر مختلف قنواتها على الإنترنت وشبكات التواصل الاجتماعي أيضاً.
وقد تمكنت شركة المعبر من خلال شراكتها مع مؤسسة نهر الأردن من تنفيذ مجموعة من البرامج والمبادرات التي تستهدف الفئات المعنية وضمن المحاور المتفق عليها، فاستكمالاً لمساعيها الرامية لتوفير فرص تدريب للشباب الأردني، اختتمت شركة المعبر ومركز الملكة رانيا العبدالله لتمكين المجتمعات التابع لمؤسسة نهر الأردن، النسخة السابعة من برنامج "إعداد الشباب لسوق العمل" بالتعاون مع المنتدى الدولي لقادة الأعمال، والذي تلا تنظيم المخيّم الشبابي الذي نظمه الطرفان وجمع 46 شاباً من مختلف محافظات المملكة.
ويستهدف البرنامج الشباب بين 18-24 عاماً ممّن لم يحالفهم الحظ بإكمال تعليمهم، وتدريبهم في فنادق من فئة الخمس نجوم لمدة 6 أشهر، يتلقون خلالها تدريبات فنية ويكتسبون مهارات حياتية متنوعة، بالإضافة إلى تعلمهم اللغة الإنجليزية والحاسوب، وذلك لتحسين ظروفهم المعيشية واكتساب خبرات عملية وشهادة تساعدهم في الحصول على فرص عمل.
كما افتتحت شركة المعبر ومركز الملكة رانيا العبدالله لتمكين المجتمعات مشروع الصالة الرياضية التابع لنادي الأمير حمزة للشباب، في خطوة تهدف لتوفير حيّز رياضي متكامل ومفتوح لكلا الجنسين.
وكانت شركة المعبر قد وقعت اتفاقية مع نادي الأمير حمزة لتمويل هذا المشروع الإنتاجي العام الماضي، وذلك في إطار اتفاقيات تمويل المشاريع الإنتاجية والمحافظ الإقراضية الخاصة ببرنامج "دعم قدرات الهيئات المحلية"، الذي ساهمت به.
وأكد الكيلاني أن شركة المعبر ومن خلال مشاريعها في الأردن تطمح لإثراء المشهد الاقتصادي والسياحي، من خلال المساهمة في ترجمة الجهود الوطنية الرامية لتعزيز مكانة الأردن كوجهة منتقاة للاستثمار والسياحة في المنطقة، وتفعيل دور القطاع الخاص في دفع عجلة التنمية قدماً، حيث ستقوم الشركة بانشاء مستشفى لجراحات اليوم الواحد، وهو مشروع تأسيس مركز جراحة المنظار، وهو مركز طبي وليس مستشفى، إذ إنه لا يحتوي على غرفة طوارئ.

التعليق