"الحركة القومية" يطالب بقانون انتخاب يمنح الجميع تمثيلا في مجلس النواب

تم نشره في السبت 28 حزيران / يونيو 2014. 11:00 مـساءً

عمان - الغد - جدد حزب الحركة القومية المنضوي في إطار لجنة التنسيق العليا لأحزاب المعارضة، موقفه بمطالبة الحكومة بإقرار قانون انتخاب يسمح لجميع فئات الشعب بالتمثيل الحقيقي في مجلس النواب، وإقرار القائمة النسبية بما لا يقل عن 50 % من نسبة مقاعد البرلمان.
وطالب الحزب في بيان دوري له أمس، بإقرار قانون جديد يتيح للأحزاب تأدية دورها السياسي والوطني.
وفي سياق آخر، دعا الحزب الحكومة إلى تقديم كل أشكال الدعم للقوات المسلحة تسليحا وإعدادا، مثمنا دورها في حماية الوطن والتصدي للمخاطر من خارج حدود المملكة.
وفي الشأن العراقي، رأى الحزب أن "الأحداث الجارية في العراق تمثل استمرارا للمخطط الأميركي الغربي الذي بدأ بغزو العراق ومن ثم دعم الحكومة الحالية"، مضيفا أن هذا التدخل "يهدف الى تقسيمه على أسس مذهبية وطائفية".
وفيما حذر من اندلاع "حرب أهلية بين مكونات الشعب العراقي"، رأى أن ما يجري ما هو إلا "نتاج طبيعي للدستور الذي فرضه المحتل"، مشيرا إلى "قيام المحتل بتفكيك الجيش العراقي وتهديم البنية التحتية له، والسعي الدائم والحثيث الى تأجيج الصراع بين مكوناته".
 وفي الشأن الفلسطيني، دان الحزب بشدة "الممارسات العنصرية التي يقوم بها الاحتلال الصهيوني"، مطالبا الحكومات العربية والمنظمات الدولية والإنسانية في العالم بالتدخل لوقف تلك الممارسات.
كما طالب بوقف "كل أشكال التنسيق الأمني مع الكيان الغاصب وإلغاء كل المعاهدات المذلة معه"، بحسب وصفه، إلى جانب "العمل الجاد والحقيقي مع كل المؤسسات الدولية لوقف هذا الاعتداء على الأهل في فلسطين".

التعليق