سواريز يعتذر عن "عضة المونديال" وكيلليني يتقبل الاعتذار

تم نشره في الثلاثاء 1 تموز / يوليو 2014. 03:15 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 1 تموز / يوليو 2014. 03:18 مـساءً

رصد- قدم مهاجم منتخب أوروجواي لويس سواريز أمس الإثنين اعتذارا إلى المدافع الإيطالي جورجو كيلليني، معترفا للمرة الأولى بأنه قام بعضه في مونديال البرازيل.

وغرد سواريز عبر حسابه الشخصي على شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلا :"الحقيقة أن زميلي جورجو كيلليني تعرض لعضة جسدية خلال التحامه معي، أنا آسف تماما مما حدث".

وأضاف :"اعتذر لجورجو كيلليني ولأسرة كرة القدم بأكملها".

وعوقب سواريز 27 عاما، الذي يحصل على قرابة المليون يورو شهريا مع فريق ليفربول ، من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بالإيقاف تسع مباريات مع منتخب أوروجواي ، وأربعة أشهر مع ناديه بعد عض كتف كيلليني في آخر مباريات السيليستي بدور المجموعات لمونديال البرازيل.

وأشار سواريز"أتعهد للجماهير بعدم حدوث واقعة أخرى مثل هذه".

 ورد كيلليني الذي أعترف الأسبوع الماضي بأن عقوبة "الفيفا" ضد سواريز مبالغ فيها، سريعا على تغريدة هداف الدوري الإنجليزي، عبر تويتر أيضا.

 وقال كيلليني "الأمر كله في طي نسيان، أتمنى أن يقلص "الفيفا" عقوبتك".- (وكالات)

 

 

التعليق