"الأمانة" تطالب بتحصيل ذمم مالية مستحقة على أحد النواب

تم نشره في الاثنين 7 تموز / يوليو 2014. 12:00 صباحاً

مؤيد أبو صبيح

عمان - طلبت أمانة عمان الكبرى من وزير المالية "اتخاذ إجراءات تضمن تحصيل حقوقها من نائب يمتلك شركتي دعاية وإعلان" تقول إنه "يرفض سداد ما بذمته من أموال تقارب نحو نصف مليون دينار لصالح خزينة الأمانة".
ووجهت الأمانة كتابا رسميا لوزير المالية/ مدير الشؤون القانونية والأموال العامة يحمل رقم 4/ 1/ 29618 تاريخ السادس من شهر كانون الأول (ديسمبر) 2014 بينت فيه أنه "ترصد في ذمة الشركتين مبلغ 37800 دينار حتى نهاية 2012 و407025 دينارا كرسوم لوحات إعلانية لغاية نهاية العام 2013"، مطالبة الوزارة بـ"الاطلاع والإيعاز لمن يلزم باتخاذ إجرءات تضمن تسديد هذه المبالغ". وفي سياق متصل، أكدت الأمانة في رسالة وجهتها إلى رئيس مجلس النواب مؤخرا أنه "لا شبهة تساهل في تحصيل أموال الأمانة المترصدة في ذمة شركتي دعاية وإعلان ستبرم معهما تسوية مالية قريبا"، حيث قال أحد النواب إن الأمانة تتساهل في "التسوية" وإنها "مبنية على المحاباة والشخصنة". وبينت أن التسويات المالية المنوي إبرامها مع عدد من الشركات الإعلانية "اقتضتها العديد من المعطيات القانونية والمستجدات التي تعبر عن توجه الإدارة الحالية في الأمانة ومجلسها وتصب في مصلحتها بما يحفظ حقوقها ويعظم إيراداتها".
وقالت، إن الأمانة منحت النائب الذي قالت عنه إنه "يمتلك ثلاث شركات إعلانية نفس الفرص والتسهيلات لتصويب وضعه وتسديد المستحقات المالية المترتبة عليه لصالح الأمانة والتي تقارب نحو نصف مليون دينار".

التعليق