الوحدات ينظم مسابقات كروية وثقافية في سهرات رمضانية

تم نشره في الأربعاء 9 تموز / يوليو 2014. 11:00 مـساءً
  • جانب من حفل افتتاح بطولة اكاديمية نادي الوحدات الرمضانية اول من امس - (من المصدر)

مصطفى بالو

عمان- يعيش ابناء مخيم الوحدات وأعضاء "عمومية" نادي الوحدات، اجواء رمضانية ممتعة في سهرات استمرت حتى ما بعد منتصف الليل، حيث تواصل لجان النادي الرياضية والثقافية ولجنة الفتيان الأيتام نشاطاتها المتنوعة.
يتحول مقر نادي الوحدات في فترة ما بعد الإفطار الى خلية "نحل"، كل يؤدي دوره في اجواء عائلية رمضانية مميزة، ما يترجم هوية النادي التي تمزج بين النشطات الرياضية والثقافية والاجتماعية والإنسانية في لوحة واحدة، تبرز فيها ألوان نادي الوحدات.
"الصغار.. حيوية وتنافس"
انطلق نشاط الفئات العمرية منذ أول من أمس، في تنظيم بطولة أكاديمية نادي الوحدات الرمضانية بكرة القدم، في ظل اشراف من المدربين المعنيين بتلك الفئات العمرية، مصطفى سعادة ونضال الشملتي، ونصت تعليمات البطولة التي تجري في صالة "الشهيد محمد الدرة" على تقسيم الفرق الى مجموعتين، حيث تضم الأولى فرق القدس، الاقصى، عمان والكرك، لمواليد 2002-2003، فيما تضم المجموعة الثانية فرق الخليل، يافا، الزرقاء وإربد لمواليد 2003-2004، ومضت المباريات الكروية التي تبدأ بعد الافطار، ويميزها الحضور العائلي وراء الأبناء لمشاركتهم الاجواء التنافسية الرمضانية، بما يزيد من جمال السهرة الكروية الرمضانية لدى اللاعبين المشاركين وذويهم، حيث تستمر هذه المسابقة الكروية الي ما قبل عيد الفطر السعد، وتنتهي بتتويج الفرق الفائزة بالمراكز الأولى، في الوقت الذي يتابع فيه المدربون اللاعبين الصغار عن كثب، ويضعونهم تحت عدسة الرصد.
"المسابقة الثقافية...ذاكرة متقدة"
كالعادة، تطل اللجنة الثقافية في نادي الوحدات بجديد مسابقتها الرمضانية، تلك المسابقة التي اعتاد عليها أبناء الهيئة العامة في نادي الوحدات وكأنه طبق رمضاني شهي، غني بالثقافة و"دسم" بالمعرفة ويتميز بهويته العربية والوطنية في اشكال مختلفة للثقافة، تميز مقدم المسابقة الزميل راس أبو العينين على تقديمها برفقة زملائه باللجنة في قالب يشبه برامج المسابقات الثقافية التي يعرض على إحدى المحطات الفضائية، والذي يؤكد الجهد الذي بذله اعضاء اللجنة الثقافية التي يرأسها عضو مجلس الادارة زيد أبو حميد لإظهار المسابقة بهذه الصورة، وتكاتف اعضائها في انجاحها ليتقدم أحد اعضائها وليد السعودي ليدعم البطولة
ويتكفل بجوائزها، في شكل يؤكد تضافر جهود اعضاء اللجنة لانجاح النشاط وابراز دور نادي الوحدات الثقافي.
المسابقة التي تحمل اسم "مي وملح"، ويشارك فيها 16 فريقا من اعضاء الهيئة العامة بالنادي، ووزعت على "4" مجموعات حيث تضم الأولى فرق القدس، باب الواد، بيت نبالا وطولكرم، وتضم المجموعة الثانية فرق الجليل، السافرية، سلمة والبروة، فيما تضم المجموعة الثالثة فرق جنين، نابلس، بيسان والكرمل، وتضم المجموعة الرابعة فرق تل الترمس، كفرعانة، يافا والجلزون، وتقام المباريات وفق اسلوب الدوري في امسيات رمضانية، تحظى بمتابعة جمع غفير من الجمهور الذي خصته المسابقة بأسئلة وجوائز مالية نقدية وعينية فورية، ما يعزز من حدة التنافس حتى بين المتابعين.
الأيتام... مسحة إنسانية
تواصل لجنة الفتيان الايتام نشاطها اليومي في نادي الوحدات، وإن تركز نشاطها حاليا نحو التحضير لحفل الإفطار الخيري المركزي الذي تقيمه بشكل سنوي بإسم نادي الوحدات، والذي يحظى برعاية إحدى الشخصيات الرسمية، ويلتف فيه الجميع حول "الايتام" وتبرز "الايادي البيضاء" في دعمها للأيتام وذويهم في أمسية تؤكد التكافل الاجتماعي.
وقبل الوصول الى ذلك الاحتفال المركزي، تهتم لجنة فتيان الايتام باستقبال دعوات الافطار من قبل فاعلي الخير، الى جانب توزيع وجبات الافطار اليومية التي توفرها شركة "زين" بإسم الفتيان الايتام، وتوزعها اللجنة الى الفتيان وذويهم الى جانب بعض العائلات المستورة.
وبعدها يدب النشاط اليومي في صورته المعهودة باللجنة في ظل مسابقات متنوعة وبسيطة، الى جانب اغاني فرقة "الكورال" الوطنية الملتزمة، فيما يتركز العمل الأكبر على التحضير لحفل الافطار السنوي وفق فقرات أنيقة ومميزة.

mostafa.balo@alghad.jo

التعليق