مسؤولون أميركيون: الأردن متردد باستضافة تدريب للمعارضة السورية

تم نشره في السبت 12 تموز / يوليو 2014. 05:28 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 7 كانون الأول / ديسمبر 2014. 09:48 مـساءً
  • أحد مقاتلي الجيش السوري الحر الذي تدعمه الولايات المتحدة-(أرشيفية)

تغريد الرشق

عمان- نقلت وكالة الأنباء العالمية "رويترز"اليوم السبت، عن 4 مسؤولين أميركيين طلبوا عدم ذكر أسمائهم، تأكيدهم تحفظ الأردن على تدريب أميركي للمعارضة السورية على أراضيه، فيما قال مصدر أردني رسمي إن الأردن لم ولن يدرب تلك المعارضة. 

ورأى هؤلاء المسؤولون أن التحفظ أو التردد الأردني قد يكون بمثابة "نكسة خطيرة لمبادرة أوباما التي قدم فيها نصف مليار دولار لتدريب المعارضة السورية".

وأشاروا في حديثهم للوكالة إلى أن ذلك قد يعني أيضا "تحديا أكبر أمام الولايات المتحدة في إيجاد دول بديلة عن الأردن تكون ملائمة ومستعدة لاستضافة هذا التدريب في وقت تمر به منطقة الشرق الأوسط بموجة توترات عالية".

واكتفى مصدر حكومي رسمي في تصريح خاص لـ"الغد" بالقول "إن الأردن لم يدرب ولن يدرب المعارضة السورية". 

التعليق