غزة اليوم: 27 شهيدا بينهم قائد عسكري في "الجهاد الإسلامي"

تم نشره في الاثنين 4 آب / أغسطس 2014. 10:06 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 4 آب / أغسطس 2014. 02:09 مـساءً
  • الشهيد دانيال منصور-(فلسطين الآن)

غزة- ارتفعت حصيلة العدوان الإسرائيلي في قطاع غزة الذي يدخل يومه التاسع والعشرين إلى 27 شهيدا اليوم الاثنين، حيث خرقت قوات الاحتلال الاسرائيلية التهدئة الإنسانية التي تم الإعلان عنها من جانب واحد وقامت بقصف عدة أهداف في مناطق مختلفة من قطاع غزة. 

كما واصلت الطواقم الطبية انتشال المزيد من الجثث في المناطق الشرقية للشجاعية ورفح بالتزامن مع تواصل القصف المدفعي في تلك المناطق.

وارتفعت حصيلة العدوان منذ بدئه في 8 تموز (يوليو) الماضي، إلى نحو 1830 منهم حوالى 400 طفل و207 سيدة و74 مسنا)، وأكثر من 9350 جريحا منهم (2744 طفلا و1750 سيدة و343 مسنا).

من جهتها، أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي اليوم الاثنين أن أحد قادتها استشهد في قصف إسرائيلي استهدف منزلا في جباليا بشمال قطاع غزة.
وقالت سرايا القدس في بيان "استشهد قائد سرايا القدس في لواء الشمال دانيال منصور في قصف صهيوني استهدف أحد المنازل في جباليا" في شمال القطاع.
وأكدت أن "دماء الشهيد القائد دانيال منصور ودماء كل الشهداء العظام ستبقى لعنة تطارد المحتل في كل زمان ومكان ونارا تحرق المغتصبين الأوغاد ونورا ينير درب المجاهدين نحو النصر والتمكين".
ولم توضح السرايا هوية صاحب المنزل الذي استشهد فيه أحد قادتها أو تاريخ تعرضه للقصف الإسرائيلي.

إلى ذلك، أعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم أنه سيلتزم "تهدئة إنسانية" لسبع ساعات في غالبية مناطق قطاع غزة.
وأورد بيان للجيش أنه سيتم وقف إطلاق النار بين الساعة 7,00 والساعة 14,00 ت غ في كل مناطق القطاع باستثناء المنطقة الواقعة شرق مدينة رفح بجنوب القطاع "حيث تستمر المواجهات ولا يزال هناك انتشار عسكري إسرائيلي".
وحذر مسؤول العمليات العسكرية الإسرائيلية في الضفة الغربية وقطاع غزة الجنرال يواف موردخاي في البيان من أنه "في حال انتهاك التهدئة فإن الجيش سيرد بإطلاق النار على مصادر النيران الفلسطينية".
وتعليقا على إعلان اسرائيل هذه الهدنة الموقتة، قال سامي أبو زهري المتحدث باسم حركة حماس "إن التهدئة المعلنة إسرائيليا هي من طرف واحد وتهدف إلى صرف النظر عن المجازر الإسرائيلية".
وأضاف "نحن لا نثق بمثل هذه التهدئة وندعو شعبنا لأخذ الحيطة والحذر".-(وكالات)

التعليق