إيران تدعم تعيين العبادي رئيسا للوزراء في العراق

تم نشره في الثلاثاء 12 آب / أغسطس 2014. 01:16 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 12 آب / أغسطس 2014. 03:00 مـساءً
  • الرئيس العراقي فؤاد معصوم (يسار) يكلف حيدر العبادي برئاسة الوزراء- (الجزيرة نت)

طهران- أعلنت إيران اليوم الثلاثاء دعمها لتعيين حيدر العبادي رئيس وزراء جديدا في العراق، وفق ما صرح علي شمخاني سكرتير المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني في تصريحات نقلتها وكالة فارس للأنباء.
وقال شمخاني وهو أيضا ممثل المرشد الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي في المجلس "إن الجمهورية الإسلامية الإيرانية تدعم العملية القانونية التي جرت لتعيين رئيس الوزراء العراقي الجديد".

وهو اول تصريح ايراني يشير الى ان رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي لم يعد يحظى بدعم ايران التي كانت تعتبر حليفه الرئيسي في المنطقة.
وقال شمخاني ان "الاطار الوارد في الدستور العراقي ينص على ان رئيس الوزراء يجب ان تختاره الكتلة التي تمثل الاغلبية في البرلمان".
ودعا "كل المجموعات والتكتلات في العراق الى وحدة الصف .. للحفاظ على المصلحة الوطنية، مع الاخذ بعين الاعتبار الوضع الحساس في العراق، من اجل التصدي للتهديدات الخارجية".
وكلف الرئيس العراقي فؤاد معصوم الاثنين مرشح التحالف الوطني (الشيعي) حيدر العبادي بتشكيل الحكومة المقبلة للبلاد.
وجاء تكليف العبادي بعد ترشيحه من قبل التحالف الوطني بدلا عن رئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي. ووفقا للدستور يقوم رئيس الجمهورية بتكليف مرشح الكيان السياسي الاكبر في البرلمان لتولي منصب رئاسة الوزراء وتشكيل الحكومة.
غير ان المالكي رفض تسمية العبادي مؤكدا حقه في ولاية ثالثة وقال ان تعيين خلف له يعتبر انتهاكا للدستور بدعم اميركي.
وتدعم ايران وحدة وسلامة اراضي العراق وابدت استعدادها لتقديم المساعدة للحكومة العراقية في مواجهة الهجوم الذي يشنه جهاديون من السنة بقيادة تنظيم "الدولة الاسلامية" وقد احتلوا خلاله مناطق شاسعة من العراق.
وكانت ايران تدعم المالكي لكنها اكدت انها ستؤيد خيار البرلمان العراقي لرئيس الوزراء.-(ا ف ب)

التعليق