إضراب النقابة المفتوح اليوم يتزامن مع دوام الهيئات التدرسية والإدارية

"المعلمين" تصر على الإضراب وتربويون يدعون لحل الخلاف مع الحكومة بالحوار

تم نشره في السبت 16 آب / أغسطس 2014. 11:00 مـساءً - آخر تعديل في الأحد 17 آب / أغسطس 2014. 09:08 صباحاً

آلاء مظهر

عمان - بدأت الهيئات الإدارية والتدريسية في المدارس دوامها اليوم، بالتزامن مع تنظيم نقابة المعلمين لإضراب مفتوح، احتجاجا على "مماطلة" الحكومة في تلبية وتحقيق مطالب المعلمين، فيما دعا تربويون النقابة إلى اللجوء إلى الحوار لتحقيق مطالبها، بعيدا عن الإضراب و"الأضرار" بمصالح الطلبة.
وتتمثل هذه المطالب بـ"تعديل نظام الخدمة المدنية، وتحسين خدمات التأمين الصحي، وإحالة صندوق الضمان لهيئة مكافحة الفساد، وإصدار تشريعات رادعة حول الاعتداء على المعلم، وإقرار علاوة الطبشورة، ونظام المؤسسات التعليمية الخاصة".
وتباينت آراء خبراء تربويين بشأن الإضراب، الذي ستنفذه النقابة، ووضعت الترتيبات والاستعدادات لتنفيذه مع بدء دوام الهيئات التدريسية، معبرين عن رفضهم التام لأسلوب النقابة في تحصيل الحقوق والمطالب.
وأكدوا لـ"الغد" أمس على ضرورة أن تعدل النقابة عن خطوتها، وتلجأ للمفاوضات والحوار والالتفات لطلبة المدارس، للارتقاء بمستوى تحصيلهم، وبالتالي لمستوى العملية التعليمية التعلمية.
وزير التربية والتعليم الأسبق إبراهيم بدران قال إن "قضية الإضراب مسألة خطرة، وأثرها سلبي جدا على الطلبة، فلا يجوز أن يكون الطلبة رهينة وضحية لخلاف النقابة مع الحكومة".
وأضاف أن "الإضراب يعني خروج الطلبة للشوارع وعدم أخذهم للدروس، وهذا انتقاص من حقهم في الساعات التربوية والتعليمية".
وأوضح بدران أن على النقابة أن تبحث عن أساليب أخرى، لتطالب بما تريد، ولكن من دون الإضرار بمصلحة الطلبة.
ولفت إلى أن تعويض الطلبة عما فاتهم من دروس، خلال فترة الإضراب، سيكون غير مفيد، لأن انتقال الخلاف بين النقابة والحكومة للطلبة سيسبب خللا تربويا في نفوسهم.
وأشار بدران إلى أن المعلم مثال للطلبة، فهو نموذج الالتزام بالقانون، وهذه الصورة المثالية لدى الطالب عنه، لا يجوز أن تنكسر، وبالتالي لا بد من البحث عن وسائل أخرى للمطالبة بالحقوق من دون اللجوء للإضراب وتعطيل الدراسة.
وبين بدران أن من هذه الوسائل "الذهاب للقضاء ورفع قضية على الجهات المعنية، للمطالبة بما لها من حقوق"، مشيرا إلى أن القضاء نزيه وسيصدر قرارا بما هو حق حتى لو كان ضد رغبة الحكومة.
وأشار إلى أن الإضراب يجب أن يكون آخر إجراء للنقابة، ويجب ألا تلجأ إليه إلا بعد استنفادها لوسائل الحوار مع الحكومة.
ولفت بدران إلى أن "القضاء هو الحل الصحيح، كونه يحفظ حقوق الطلبة التعليمية والتربوية، وفي الوقت نفسه، يحفظ حقوق المعلمين في مطالبهم من دون أن يكون الطلبة رهينة للخلاف بين النقابة والحكومة".
وطالب أمين عام وزارة التربية والتعليم الأسبق فواز جرادات النقابة بأن "تأخذ بالاعتبار مصلحة الطلبة، فأي إجراء يتخذ يجب ألا يضر بمصلحة الطلبة".
وأكد جرادات أن "مطالب المعلمين فيما يخص تعديل نظام الخدمة المدنية مشروعة، كون التعديلات عليه، فيها إجحاف بحق المعلمين وتنتقص من مكانتهم وأهميتهم في المجتمع".
وأشار إلى أن "الحكومة وعدت بأن تدرس بعناية وجدية مطالب المعلمين فيما يتعلق بنظام الخدمة"، لافتا إلى أنه على "النقابة أن تجد طرقا أخرى للمطالبة بحقوقها من دون اللجوء للإضراب الذي سيضر بمصلحة الطلبة".
من جهته، أكد نقيب المعلمين حسام مشة أن إضراب المعلمين مستمر اليوم، وأن فروع النقابة مستعدة لذلك، مبينا أن تصريحات رئيس الوزراء عبدالله النسور، التي انتقد لجوء النقابة للاضراب "والاضرار بمصالح الطلبة والعملية التعليمية"، هي تصريحات "متناقضة"؛ "فهو يعبر عن وطنية النقابة وعدالة مطالبها في لقائه برؤساء النقابات المهنية في الحادي عشر من الشهر الحالي، وأخرى يتحدث فيها عن تسييس مطالب المعلمين، وهذا نرفضه".
وأشار إلى أن مطالب المعلمين "عادلة ومشروعة"، وأن أغلبها يحتاج إلى تشريعات، ولا تكلف خزينة الدولة شيئا، وأن أحد مطالبها يتمثل بإقرار علاوة الطبشورة لتصبح
150 % بزيادة 50 %، مضيفا "نحن على استعداد للتحاور مع الحكومة وأن يتفق على جدولتها".
وبين مشة أن خيار الإضراب "لم يكن خيار المعلمين، وإنما ألجأتنا إليه ممارسات الحكومة عندما صمّت آذانها طيلة الشهور الماضية عن مطالبنا".  وأكد أن "النقابة لن تتنازل عن حقوق المعلمين ومطالبهم العادلة والمشروعة في الملفات المطروحة كافة، وعلى الحكومة تحمل تبعات مماطلتها وتسويفها في تلبية مطالبنا".
وأشار إلى أن "النقابة حريصة على مصلحة الطلاب، ولن يتقدم علينا أحد في ذلك، فالإضراب قبل دوام الطلاب يمثل فرصة جديدة للحكومة، لتنفيذ مطالب المعلمين كونها ليست كمالية وإنما أساسية ولا بد منها".
وأوضح أن "المعلمين سيتوجهون لمدارسهم في أول أيام دوام الهيئة التدريسية، لكنهم سيتوقفون عن العمل، مؤكدا أن النقابة ستستمر بإضرابها في بداية العام الدراسي في الرابع والعشرين من الشهر الحالي في حال عدم استجابة الحكومة لمطالب المعلمين، وستعوض الطلبة عما سيفوتهم من دروس".
ولفت مشة إلى أن قرار "الإضراب ليس قرار المجلس وإنما قرار الهيئة المركزية المكونة من 313 عضوا وليس له علاقة بتسييس النقابة، لافتا إلى أن النقابة وطنية مهنية بعيدة عن السياسة".

alaa.mathher@alghad.jo

alaamathher1@

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الحق يقال (محمود العمري)

    الأحد 17 آب / أغسطس 2014.
    لقد قام الاطباء والممرضين باضرابات ولم نرى الكثير من الانتقاد ضدهم ..فقط عند اضراب المعلمين الصالح والطالح يتحدث وينقد
  • »أيهم أعلى رواتب النواب و الوزراء المتقاعدين أم المدرسين. (محمد)

    الأحد 17 آب / أغسطس 2014.
    لماذا عندما يطالب المدرس ببعض الاحترام على اختلاف اشكاله يتم سيل التهم له باستحلاب الوطن و غيرها.
    اصبحت مطالب كهذه معجزة "تعديل نظام الخدمة المدنية، وتحسين خدمات التأمين الصحي، وإحالة صندوق الضمان لهيئة مكافحة الفساد، وإصدار تشريعات رادعة حول الاعتداء على المعلم، وإقرار علاوة الطبشورة، ونظام المؤسسات التعليمية الخاصة"
    لما لا يتم توجيه هذه التهم للصوص الدولة.
    أما هذا الذي يهاجمهم فمن علمك الكتابة و القرأة سواهم.
  • »خربانة من دار اهلها!!! (د.خليل عكور-السعودية)

    الأحد 17 آب / أغسطس 2014.
    السلام عليكم وبعد
    اصبح الكثيرون يتباكون على مصلحة الوطن وما هو الوطن؟؟؟!. اوليس المعلمون وهم على الاغلب اكبر شريحة مهنية جزء من الوطن وان مطالبهم هي جزء من مطالب الوطن؟؟؟ ثم لماذا كل هذا النقد للنقابة ولا اتهام للحكومة بالتقصير ؟؟؟ ولكنها العادة !!! الحكومة وكعادتها اعتقدت ان الناس لن يستطيعوا ان يصعدوا من لهجة مطالبهم معتقدة وبطريقة سخيفة مثلها ان الناس جبناء وسيخافوا وان تسريب بعض التهم للنقابة بانها تبع الاخوان المسلمين سيحرجها !!! تفكير سخيف بل حقير وخطير في ان يُختزل الوطن في مجموعة من ابنائه !!! بدل ان يحترم المواطن وتحترم مطالبه الشرعية !!! مشكلة العلمين ليست وليدة البارحة كما يحاول البعض تصوويرها وللاسف لم تبادر الحكومة بصورة جدية ايجاد مخرج لها ولم يبادر مجلس النواب لايجاد حلول لها وعندما اصرت النقابة على تحقيق ذاتها
    تداعت البواكي على مصلحة الوطن!!! ان مواطن وليس لي مصلحة شخصية في الموضوع الا من مبدأ المواطنة التي تفترض بالمواطن الوقوف مع ابناء وطنه وعلى الحق !!! مع قناعتي التامة ان مطالب الناس حق لان حكومات الفساد المتتالية وانها هذه الحكومة لم تقدم للمواطن الا المزيد من الفساد والاذلال وما تشدق الحكومة بالانجازات الا من باب بيع الكلام ولا شيء ملموس !!!
  • »مين الأخ؟ (منير)

    الأحد 17 آب / أغسطس 2014.
    انا ضد الاضراب لانو يادوب هالطلاب مستفيدين وهم داخل المدرسة ... بس لانو الحكومة شكلها ما بتيجي الا هيك ولا عمرها بتسمع لحدا وشو ما اعتصم وشو ما هدد ما في فايدة ... للاسف ما رح يسمعوا الا هيك ... ؟
  • »الحل (عمر العمري)

    الأحد 17 آب / أغسطس 2014.
    ندعو الحكومه للتعامل بصرامه مع هذا الاضراب كما تعاملت بصرامه مع اضراب الجمارك .

    لاسف انه الاضراب هدفه تحقيق مزيد من المكاسب الماديه على. حساب الطالب ومن حساب خزينة الدوله المثقله بالديون وبضغط من الاخوان كورقة ضغط على. الحكومه وكرد على الاصوات التي تعالت بحضر الاخوان بعد عرضهم العسكري الاخير.
    لقد تضاعف راتب المعلم خلال الثلاث سنوات الماضيه فبعد زيادة الهيكله حصل المعلم على علاوة وبعد الاضراب حصل على. علاوه اخرى ، اتقو الله في مطالبكم فالوطن ليس بقرة حلوب .
    نصاب المعلم ثلاث الى اربعة حصص باليوم كل حصه ٤٥ دقيقه ويعطل اخر السنه ٣ اشهر. ويعطل في نصف السنه ٣ اسابيع .
    نحن لا نحسد ولكن نقول كفى استقواء على وطنكم .
    او اقترح ان توافق الحكومه على علاوة الطبشوره خلال اشهر الدراسه على. ان توقف هذه العباره وغيرها من علاوات التعليم في عطلتي نصف السنه واخر السنه