الأردن: مسلمون ومسيحيون في مسيرة ترفض الجرائم باسم الدين

تم نشره في السبت 23 آب / أغسطس 2014. 12:26 مـساءً - آخر تعديل في السبت 23 آب / أغسطس 2014. 12:31 مـساءً
  • مشهد عام من العاصمة عمان-(أرشيفية)

هديل غبون 

عمان- دعا المنتدى العالمي للوسطية ومركز التعايش الديني، إلى المشاركة في مسيرة هي الأولى من نوعها لإدانة الجرائم التي ترتكب بحق المسيحيين في العراق وبحق الفلسطينيين في غزة، تنطلق مساء اليوم من منطقة العبدلي. 

وجاءت الدعوة اليوم السبت على هامش أعمال مؤتمر قضايا المرأة والأقليات في خطاب الحركات الإسلامية الذي ينظمه مركز القدس للدراسات السياسية في عمان. 

وتنطلق المسيرة من أمام مسجد الملك عبدالله المؤسس في منطقة العبدلي باتجاه منطقة اللويبدة عند الساعة السابعة مساء. 

وتخلل الجلسة الأولى للمؤتمر مطالبات من شخصيات مسيحية بإدانة واضحة لما يجري بحق المسيحيين في الموصل من تهجير وعنف، فيما توافقت قيادات إسلامية حضرت المؤتمر مع تلك المطالب. 

ودان المراقب العام السابق لجماعة الإخوان المسلمين السابق سالم الفلاحات خلال الجلسة ممارسات يرتكبها تنظيم الدولة الإسلامية المعروف بـ"ادعش". 

وتأتي المسيرة وفق القائمين عليها، لتأكيد "التآخي بين الإسلام والمسيحية في مواجهة التطرف والقتل باسم الدين، واستنكار الممارسات الصهيونية في الأراضي المحتلة". 

 

التعليق