روسيا تعارض ضربة أميركية أحادية لداعش في سورية

تم نشره في الخميس 11 أيلول / سبتمبر 2014. 02:57 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 11 أيلول / سبتمبر 2014. 03:03 مـساءً
  • المتحدث باسم الخارجية الروسية الكسندر لوكاشيفيتش -(ارشيفية)

موسكو- اعتبرت موسكو الخميس ان اي ضربات اميركية ضد تنظيم "الدولة الاسلامية" في سورية بدون موافقة الامم المتحدة ستشكل "انتهاكا فاضحا" للقانون الدولي.

وقال المتحدث باسم الخارجية الروسية الكسندر لوكاشيفيتش ان "الرئيس الاميركي اعلن عن احتمال توجيه ضربات لمواقع الدولة الاسلامية في سورية بدون موافقة الحكومة الشرعية (نظام الرئيس بشار الاسد)".

واضاف "ان مثل هذه المبادرة في غياب قرار من مجلس الامن الدولي ستشكل عملا عدائيا وانتهاكا فاضحا للقانون الدولي".-(أ ف ب)

التعليق