روسيا تتوعد أوروبا عشية بدء تنفيذ عقوبات جديدة

تم نشره في الخميس 11 أيلول / سبتمبر 2014. 11:00 مـساءً

عواصم - نقلت وكالات أنباء روسية عن المتحدث باسم وزارة الخارجية الروسية قوله أمس ان روسيا ستتخذ اجراءات مماثلة ردا على عقوبات محتملة جديدة من الاتحاد الأوروبي.
ووافق زعماء أوروبيون أمس على المضي قدما في فرض حزمة من العقوبات على روسيا بحلول مطلع الاسبوع المقبل ردا على السياسات الروسية بشأن أوكرانيا.
ونقلت وكالة انترفاكس للانباء عن الكسندر لوكاشيفيتش قوله "أوضحت السلطات الروسية على العديد من المستويات أننا سنتخذ اجراء مناسبا وسيكون ردنا مماثلا تماما لاجراءات الاتحاد الأوروبي".
وكان الاتحاد الأوروبي قرر أمس البدء بتطبيق سلسلة من العقوبات الاقتصادية الجديدة على روسيا اعتبارا من اليوم على أن يتم "تعليقها" وحتى "الغاؤها" بحسب التقييم الذي سيجريه بحلول نهاية ايلول (سبتمبر) حيال تطور الوضع الميداني في اوكرانيا.
واتفقت الدول الاعضاء في الاتحاد الأوروبي الخميس على ان يدخل تشديد العقوبات الاقتصادية ضد روسيا حيز التطبيق اليوم الجمعة.
لكن سفراء الدول الاعضاء الـ 28 سيجرون "قبل نهاية هذا الشهر تقييما شاملا لتطبيق خطة السلام"، كما اعلن رئيس المجلس الاوروبي هرمان فان رومبوي في بيان.
واضاف "على ضوء هذا التقييم واذا سمح الوضع الميداني، فان المفوضية وجهاز العمل الخارجي في الاتحاد الاوروبي سيكونان مدعوين لتقديم مقترحات لتعديل او تعليق او الغاء سلة العقوبات كليا او جزئيا".
واوضح فان رومبوي ان الدول الاعضاء الـ 28 قد "تدرس هذه المقترحات بصورة عاجلة بهدف التحرك اذا كان ذلك مناسبا".
واعلن مجلس الاتحاد الاوروبي أمس ان العقوبات الاقتصادية الجديدة التي سيطبقها الاتحاد الاوروبي ضد روسيا "تحظر تمويل ديون ثلاث شركات روسية كبرى في قطاع الدفاع وثلاث شركات اخرى في قطاع الطاقة".
وهذا الحظر سيستهدف خصوصا شركتي روسنفت وترانسفت الناشطتين في مجال النفط اضافة الى الفرع النفطي للمجموعة الروسية العملاقة غازبروم، بحسب مصدر اوروبي.
من جهة اخرى، فإن القيود التي تستهدف خمسة مصارف رسمية روسية (سبيربنك وفي تي بي بنك وغازبرومبنك وفنيشيكونومبنك وروسلهوزبنك) تم تشديدها.
وجاء في القرار ان "الرعايا وشركات الاتحاد الاوروبي لم يعد بامكانهم تقديم قروض لخمسة مصارف حكومية روسية" ويحظر شراء اسهم او سندات من قبل هذه المصارف نفسها يفوق استحقاقها ثلاثين يوما.
واضاف الاتحاد الاوروبي 24 شخصية "بينهم قادة للانفصاليين في الدونباس (شرق اوكرانيا) واعضاء في حكومة القرم اضافة الى مسؤولين واقطاب اعمال روس" الجمعة الى لائحته للاشخاص والكيانات التي تستهدفها عقوبات محددة الهدف.
وفي ذات السياق، أقرت الحكومة الاوكرانية للمرة الاولى أمس بتوسيع الانفصاليين المقربين من روسيا سيطرتهم على الحدود الشرقية مع روسيا حتى بحر آزوف.
وقال المتحدث العسكري اندريي ليسينكو خلال مؤتمر صحافي ان "هذا الجزء من الحدود يقع حاليا تحت سيطرة المرتزقة المقربين من روسيا". وياتي الاعلان في اعقاب هجوم شنه المتمردون في جنوب شرق البلاد الشهر الماضي. -(وكالات)

التعليق