الأردن يستضيف منتدى ومعرض تكنولوجيات الطاقة الخضراء

تم نشره في السبت 13 أيلول / سبتمبر 2014. 12:00 صباحاً

عمان - تستضيف عمان الأربعاء والخميس القادمين أعمال المنتدى والمعرض الثاني لتكنولوجيات الطاقة الخضراء الذي تنظمه الهيئة العربية والجمعية الاردنية للطاقة المتجددة؛ للبحث في سبل تعزيز دور الطاقة المتجددة والبحث في التحديات التي تواجهها.
وقال امين عام الهيئة العربية للطاقة المتجددة الدكتور صالح ارشيدات ان المنتدى الذي يعقد برئاسة رئيس الهيئة العربية للطاقة المتجددة سمو الأمير عاصم بن نايف يناقش على مدى يومين اطار السياسات والتعليمات والقوانين العامة المتعلقة بالطاقة المتجددة، والتحديات التي تواجه المستثمرين في القطاع ودور الحكومات في دعم القطاع خاصة طاقة الشمس.
وأضاف أن المشاركين سيبحثون أيضا دور الطاقة المتجددة في تعزيز جهود التنمية المستدامة وتمويل مشاريع الطاقة المتجددة.
وأكد أهمية المؤتمر الذي يعقد بمشاركة صناع قرار أردنيين وممثلي السلطة التشريعية ومؤسسات مجتمع مدني معنية بقطاع الطاقة المتجددة، وخبراء عرب وأجانب ومراكز دراسات وبحث علمي وأصحاب صناعات وشركات تعمل في القطاع.
وعن أهمية المؤتمر للاردن قال الدكتور ارشيدات الذي يشغل منصب نائب رئيس مجلس أمناء الجمعية الأردنية للطاقة المتجددة انه مهم لاستقطاب الاستثمارات للاردن الذي يستورد حوالي 97 % من احتياجاته من الطاقة، تشكل 20 % من الناتج المحلي الإجمالي و50 % من الموازنة العامة للدولة.
وقال إن المؤتمر مهم للأردن للترويج لمصادره المحلية من طاقة الشمس والرياح خاصة وان شمس الأردن تسطع على مدار 320 يوما في السنة مؤكدا أهمية الاستفادة من هذا المصدر في رفع مساهمة المصادر المحلية من الطاقة المتجددة في خليط الطاقة الكلي بنسبة 20 % العام 2020.
وعن التحديات التي تواجه القطاع قال الدكتور ارشيدات إن القطاع يواجه تحديات إدارية تحتاج الى إعادة هيكلة لمواكبة مستجدات العصر والتطورات التي طرأت على القطاع، خاصة في السنوات الأخيرة، مشيرا الى ان قطاع الطاقة في الأردن يعاني من ضعف البنية التحتية.
وأشاد الدكتور ارشيدات بجهود شركة (استراد انيفيت) والمنظمة العالمية للطاقة المتجددة (ايرينا) والجمعية العربية للمياه (اكوا) وجمعية الشرق الأوسط للطاقة المتجددة وتحالف الطاقة الشمسية الخليجي لدورهم في دعم المؤتمر.-(بترا)

التعليق