محمد أبو رمان

"ثقب الأوزون" الأردني!

تم نشره في الثلاثاء 16 أيلول / سبتمبر 2014. 11:08 مـساءً

ردّ الفعل الشعبي العريض المرحّب بالإرادة الملكية بردّ قانون التقاعد المدني المعدّل الجديد (لمجلس الأمة)، ليس مفاجئاً، بل كان متوقّعاً وطبيعياً؛ إذ أثار القانون الجديد حالة من الغضب الشديد لدى الشارع، بدأت تتدحرج وتكبر، ووصلت إلى إرهاصات خطرة تتمثّل في احتجاجات شعبية!
يجادل الأصدقاء النواب بأنّ هناك تضخيماً مقصوداً في "الكلفة المالية" المترتبة على هذا القانون وتعديلات الرواتب التقاعدية التي لن تشمل جميع النواب، وهذا صحيح، وفق التقديرات الأوّلية. لكن ما لم يكن في حسابات النواب والأعيان على السواء، هو "الكلفة السياسية" الباهظة التي تدفعها الدولة جرّاء قصر النظر وغياب الحكمة والحصافة، وعدم الشعور بالمسؤولية من السادة أعضاء مجلس الأمة وهم يقرّون لأنفسهم امتيازات جديدة، من دون أن يفكّروا، ولو قليلاً، بالدلالات والرسائل السياسية المترتبة على ذلك!
كيف لم يفكّر النواب في انعكاسات هذه التعديلات على الشارع؛ وقد جاء إقرار القانون بعد إضراب المعلّمين، والوساطة النيابية، وعلى إثر جهود هائلة لإقناع المعلمين ممن يعانون الأمرّين من الظروف المالية والاقتصادية، بأنّ موازنة الدولة لا تسمح بالاستجابة لمطالبهم المالية؛ ثم يأتي النواب والأعيان، وأغلبهم من ميسوري الحال، ليقرّوا هذا القانون، فيخلقوا شكوكاً هائلة في مصداقية الحكومة نفسها التي قاتلت ضد حقوق المعلمين المشروعة، فيما كانت تضطر للتواطؤ مع مجلس الأمة؟!
صورة مجلس النواب هبطت اليوم، بعد ردّ الملك للقانون ورسالته المتضمنة الطلب بإحالته إلى المحكمة الدستورية، إلى دركٍ جديد في المزاج الشعبي السلبي تجاه المجلس، وفق ما تؤكّده استطلاعات الرأي. وبدلاً من أن يسعى المجلس إلى تحسين صورته وتغيير هذه الانطباعات، يقدّم تأكيدات جديدة على "خيبة الأمل" من أدائه ومستواه.
مثل هذه الصورة الإعلامية والسياسية المتردية عن مجلس النواب هي جزء من الكلفة السياسية التي تدفعها الدولة؛ إذ إنّ المعضلة الحقيقية في التعامل معه، تتمثّل في أنّه جاء عنواناً من عناوين الإصلاح السياسي الأردني، بعد التعديلات الدستورية وتوسيع صلاحياته، ومع الأوراق النقاشية الملكية التي تؤطّر لنموذج جديد في الحكم يقوم على مفهوم الحكومة البرلمانية، لكن أداء هذا المجلس هو أكبر مشكلة تواجه مصداقية الإصلاح في الأردن والخطوات التي تسير عليها البلاد في هذا المسار!
لا أعرف فيما إذا كان رئيس الديوان الملكي الحالي د. فايز الطراونة، يشعر بمسؤوليته عن هذه النتائج المخيّبة، عندما بشّر بالإبقاء على قانون الصوت الواحد في ذروة "الربيع العربي"، حينما كان رئيساً للوزراء، قاطعاً الطريق على كل الجهود والآمال بتغيير القانون نحو آخر يقوم على مبدأ "تعدد الأصوات"، ويجعل من المحافظة وحدة انتخابية لتحسين مخرجات الانتخابات النيابية والخروج من النفق الذي أوصلنا إليه هذا القانون؟!
اختزل أنصار "الصوت الواحد" أبعاد المعركة حينها بجماعة الإخوان المسلمين، بينما كانت هناك مؤشرات واضحة على أنّهم لن يصلوا إلى نسبة 30 %، فيما تجاهل هؤلاء أنّ من يدفع فاتورة وكلفة هذا القانون هو الوطن بأسره والدولة والمجتمع؛ فهو بمثابة "ثقب الأوزون" الأردني الذي تدخل منه الشكوك والمشكلات بشأن كل ما تمّ من محاولات إصلاح دستورية وسياسية وانتخابية.
من أوصلنا إلى هذا المستوى المؤسف ليس النواب، بل من أصرّ على قانون كان من الواضح أنّه لن يأتي بغير ذلك؛ ألم يأن لتلك النخبة الرسمية أن تدرك أنّ الإصلاح الديمقراطي هو المسار الحيوي لتقدّم الدولة وتعبيد الطريق إلى المستقبل، وأنّه السياج الصلب لحماية السلم الأهلي والأمن الوطني؟!

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ابسط الاعراف (غسان الحسين)

    السبت 20 أيلول / سبتمبر 2014.
    وزيرة خارجية الولايات المتحدة هالاري كلينتون كانت تتقاضى راتب سنوي اقل بعشرين الف دولار عن بقية الوزراء بسبب انها كانت احد الموقعين على زيادة الوزراء عندما كانت في مجلس الشيوخ والعرف انه لا يجوز الاستفادة من تشريع ساهمت في اصداره
  • »الطبقات مختلفة (هاني سعيد)

    الأربعاء 17 أيلول / سبتمبر 2014.
    طبقة الازون مساحتها اثنان وخمسون مليون كيلو متر مربع وتقع فوق القارة الجنوبية لمن لا يعرف ذلك !!!!!
  • »شكرا على الجرأة (Sami)

    الأربعاء 17 أيلول / سبتمبر 2014.
    كلما رايت تصرفا من هذا المجلس خطر على بالي نفس الشخص المذكور و كيف احبطنا عندما اعاد قانون الصوت الواحد من القبر.
    شكرا للكاتب على جرأته و قوة شكيمته.
    يجب ان يذهب قانون الصوت الواحد بلا عوده, و ان يشترط في اي نائب حصوله على الشهاده الجامعيه الاولى كحد ادنى!
  • »الاصلاح في ذروة الربيع العربي (هلا عمي)

    الأربعاء 17 أيلول / سبتمبر 2014.
    لا اعتقد دكتور محمد بأن مسيرة الديمقراطية ستستمر في ظل ظروف عربية واقليمية صعبة جداً وهي عبارة عن تسونامي في طياته موجات عالية ستدخل في نطاقها معظم دول الاقليم ومن ضمنهم بلدنا وخاصة ما يجري حالياً من تشكيل تحالف دولي لمحاربة داعش ومن ضمنها الاردن لذلك اعتقد جازماً بأن مسيرة الاصلاح الديمقراطية في كافة النواحي يجب ان تعطى فترة استراحة ويجب ان يتم ايقافها لفترة حتى تمر الامور في هذا الاقليم الملتهب على خير ونتجاوز المخاطر حيث ان الديمقراطية الناشئة في بلدنا لا تقدر على مواجهة مثل هذه الاحداث الجسيمة حيث ان مقالك يدور حول موضوع ما قام به النواب اخيراً من التفكير في مصالحهم الشخصية قبل التفكير بالمصالح العليا للوطن لذلك فإنني ادعو الى ان يتم تشكيل مجلس استشاري بإرادة ملكية بدلا من مجلس الامة اضافة الى اصدار قانون طوارئ مؤقت وليستمر خمسة اعوام حتى نستطيع ولوج بر الامان في وطننا الغالي على قلوبنا جميعا
    والله المستعان
  • »الم يحن الوقت للخلاص من الحرس القديم؟؟؟؟ (د.خليل عكور-السعودية)

    الأربعاء 17 أيلول / سبتمبر 2014.
    السلام عليكم وبعد
    ما جرى كارثة اخلاقية قبل ان تكون مادية فعندما يصدر مجلس الامة اللاوطني قرارات مثل هذه ضاربا بالعرض مسؤليته تجاه الشعب فانما يؤكد ان انتماؤه ليس للوطن .. ما جرى يمثل مستوى الانحدار الذي اوصلنا اليه ما يسمى بالحرس القديم الذي يمثل الطراونة عنوانا له! الم يحن بعد كل هذه المصائب ان يرحل هؤلاء الذين ملهم الناس ؟؟؟ لماذا لا يرحل المسؤول عندنا بكرامته عندما يشعر بعدم ارتياح الناس البسطاء لوجوده ويصر دائما على الرحيل الُمهين؟؟؟ كثيرون هم من قرفهم الناس ويثيروا في النفس الاشمئزاز وكلهم يعرفون انفسهم لانهم ليسوا اغبياء والا ما وصلوا الى ما وصلوا اليه من ...!!!
  • »المسدس و السيجارة و "كيس البزر" (علاء المجالي)

    الأربعاء 17 أيلول / سبتمبر 2014.
    د.محمد العزيز.
    مجلس الامه الذي نجد فيه السلاح و المدخنين داخل المجلس و فقيعة "البزر" لن يكون فيه اي خير لاية احد. هذه الصور القبيحه من " طوش" و "صريخ" النواب خلال مناقشاتهم هي صور تدل ان لا خير ياتي من هناك. هذه الاجيال من "الديناصورات" التي ينتمي لها اعضاء "الامه" لا تريد التغيير و لن تاتي به. لا امل فيهم و لكن الامل في الاجيال القادمه هذا اذا ما استطعنا ان " نغير و نطور" تقافتنا التي بالت و منظمومة المجتمع التي صدأت. لاننا ان لم نغير في ثقافتنا و طريقة حياتنتا فاننا سوف ناتي دائما بنفس اصحاب " المسدس و السيجارة و كيس البزر" سواء بصوت واحد او عشرين صوت...
  • »مقال يستحق الاحترام (زكي محمد)

    الأربعاء 17 أيلول / سبتمبر 2014.
    اتفق مع الكاتب في كل ما قال. ولكن ما يميز المقال هو تسمية الشخص المسؤول بشكل مباشر عن هذا المجلس الهزيل.