عشاق فرنسا يقاومون تحريرهم من "أقفال الحب"

تم نشره في الأحد 28 أيلول / سبتمبر 2014. 09:48 صباحاً
  • عشاق يعلقون قفل "الحب" في فرنسا (ارشيفية)

الغد- تواجه حملة في باريس للتخلص من الألاف من "أقفال الحب" التي تعج بها جسور المدينة مقاومة عنيدة من السائحين المتشبثين بالتقليد الرومانسي.

يقوم العشاق السياح والزائرون بتعليق أقفال نحاسية على القضبان الحديدية للجسور خلال سنوات طويلة تعبيرا عن حبهم الأبدي كاتبين أسماءهم عليها قبل أن يلقون بمفاتيحها في نهر السين.

وبهذه الطريقة يعلق نحو 700 ألف قفل كل بضعة أشهر ما يلحق، برأي مسؤولين في العاصمة الفرنسية، أضارا في الجسور ويهدد سلامتها بسبب أوزانها.

ففي يونيو/ حزيران انهار قطاع من السور الحديدي ما دفع السلطات لإغلاق الجسر بشكل مؤقت.

وفي محاولة للقضاء على التقليد القديم بدأ مسؤولون الأسبوع الماضي بتثبيت ألواح بلاستيكية سميكة بأسوار جسر بون دي آرت الذي يقود إلى متحف اللوفر للحيلولة دون تمكن العشاق من ربط أقفال بها.

ووضعت لوحتان أخريان من الخشب على أسوار الجسر لكن يبدو أن الإجراءات الجديدة لم تنجح، إذ استمر السائحون في تثبيت أقفالهم بقطاعات أخرى مثقلة بالفعل بالأقفال في حين لم يسمع أحد تقريبا بحملة مناهضة "الأقفال."

ويقول مسؤولو المدينة إن الألواح الحديدية يمكنها حمل أقفال يصل مجموع أوزانها إلى 500 كلغ.(روسيا اليوم)

التعليق